responsiveMenu
فرمت PDF شناسنامه فهرست
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
نام کتاب : بحار الأنوار - ط مؤسسةالوفاء نویسنده : العلامة المجلسي    جلد : 68  صفحه : 51

فقال : يا أبا محمد لقد ذكر كم الله في كتابه فقال : « إن عبادي ليس لك عليهم سلطان » [١] والله ما أراد بهذا إلا الائمة : وشيعتهم ، فهل سررتك يا أبا محمد؟ قال : قلت : جعلت فداك زدني.

قال : يا أبا محمد لقد ذكر كم الله في كتابه فقال « فاولئك مع الذين أنعم الله عليهم من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن اولئك رفيقا » [٢] فرسول الله في الاية النبيون ونحن في هذا الموضع الصديقون والشهداء ، وأنتم الصالحون فتسموا بالصلاح كما سماكم الله عزوجل يا أبا محمد فهل سررتك؟ قال : قلت جعلت فداك زدني.

قال : يا أبا محمد لقد ذكر كم الله إذ حكى عن عدوكم في النار بقوله « وقالوا مالنا لا نرى رجالا كنا نعدهم من الاشرار أتخذناهم سخريا أم زاغت عنهم الابصار » [٣] والله ما عني [ الله ] ولا أراد بهذا غيركم ، صرتم عند أهل هذا العالم شرار الناس وأنتم والله في الجنة تحبرون وفي النار تطلبون ، يا أبا محمد فهل سررتك؟ قال : قلت جعلت فداك زدني.

قال : يا أبا محمد ما من آية نزلت تقود إلى الجنة ، ولا يذكر أهلها بخير ، إلا وهي فينا وفي شيعتنا ، وما من آية نزلت تذكر أهلها بشر ولا تسوق إلى النار إلا وهي في عدونا ومن خالفنا فهل سررتك يا أبا محمد؟ قال : قلت : جعلت فداك زدني فقال : يا أبا محمد ليس على ملة إبراهيم إلا نحن وشيعتنا ، وسائر الناس من ذلك براء يا أبا محمد فهل سررتك؟ وفي رواية اخرى فقال حسبي [٤].

ختص : عن ابن الوليد ، عن الحسن بن متيل ، عن النهاوندي ، عن أحمد بن سليان ، عن أبيه ، عن أبي بصير مثله [٥] بأدنى تغيير وقد مر في باب أحوال أصحاب


[١]الحجر : ٤٢. (٢) النساء : ٦٩.
[٣]ص : ٦٢ ـ ٦٣.
[٤]الكافى ج ٨ ص ٣٣ ـ ٣٥.
[٥]الاختصاص ص ١٠٤ ـ ١٠٧.
نام کتاب : بحار الأنوار - ط مؤسسةالوفاء نویسنده : العلامة المجلسي    جلد : 68  صفحه : 51
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
فرمت PDF شناسنامه فهرست