responsiveMenu
فرمت PDF شناسنامه فهرست
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
نام کتاب : مفاتيح الغيب نویسنده : الملا صدرا    جلد : 1  صفحه : 2

ثم رفع حسابها و جمع كتابها في صحائف نفوس هي كالرق المنشور و لما تمت له كتابة الجمع و الأفراد و حصل بذلك كلمات الصنع و الإيجاد أودع فيها من عالم النور و الظهور معاني كلمات الله التي لا تبيد و لا تنفد و لو نفد البحر قبل النشور ثم خصص للصعود إلى عالم السماء من بين هذه الكلمات و الأسماء كلمة طيبة كشجرة طيبة أصلها ثابت و فرعها في السماء [1] لكونها غاية التكوين و الإيجاد و ثمرة شجرة عالم الأضداد و متحملة رسالة المعاني المشيرة إلى دار المعاد.

فكرم هذه الكلمة الآدمية بكرامة الخلافة الربانية و تعليم الأسماء و جعله مسجودا للملائكة تشريفا و تعظيما و أطاع له الملك و الملكوت انقيادا و تسليما.

ثم أنشأ من هذه الكلمة كلمات تامات و رسالات عقليات متتالية متعاقبة كلمة بعد كلمة و رسولا بعد رسول كما قال الله تعالى‌ ثُمَّ أَرْسَلْنا رُسُلَنا تَتْرا [2] متفاضلة بعضها على بعض في سبيل الارتقاء إلى الحضرة الإلهية كما قال تعالى‌ تِلْكَ الرُّسُلُ فَضَّلْنا بَعْضَهُمْ عَلى‌ بَعْضٍ‌ [3] حتى انتهت نوبة الرسالة إلى كلمة جامعة تشمل جوامع الكلم صورة اسم الله الأعظم و القيل الأقوم و الرسول الخاتم فيختم به كتاب الرسالة و يتصل به دائرة الفضل و الإجادة نقطة دائرة الوجود و نكتة سر الله في كل موجود المقصود بالإيجاد أولا و المبعوث بالتكميل‌ [4] آخرا المنعوت اسمه في التوراة و الإنجيل و الملقب بحبيب الله على لسان جبرئيل محمد سيد الخلائق أجمعين و شافع الأمم عند الخالق يوم الدين ص المقدسين المطهرين أهالي بيوت الوحي و التنزيل و خزنة أسرار القرآن و التأويل أنوار سماء العصمة و الهداية و آيات كتاب الإمامة و الولاية.

و بعد فيقول هذا الضعيف المسكين أنزل خلق الله محمد الشيرازي المعروف بصدر الدين قد صدر أمر من آمر قلبي و وردت إشارة من سر غيبي قد نفذ حكمه و جزم و جرى قضاؤه و حتم بإعلان طائفة من رموز


[1] . 24 إبراهيم‌

[2] . 44 مؤمنون‌

[3] . 253 بقرة

[4] . للتكميل، ن م‌

نام کتاب : مفاتيح الغيب نویسنده : الملا صدرا    جلد : 1  صفحه : 2
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
فرمت PDF شناسنامه فهرست