responsiveMenu
فرمت PDF شناسنامه فهرست
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
نام کتاب : زاد المعاد نویسنده : العلامة المجلسي    جلد : 1  صفحه : 120

مُحَمَّدٍ وَ آلِ مُحَمَّدٍ وَ اجْمَعْ بَيْنِي وَ بَيْنَ أَحِبَّتِي وَ قَادَتِي وَ سَادَتِي وَ هُدَاتِي وَ مَوَالِيَّ يَا مُؤَلِّفاً بَيْنَ الْأَحِبَّاءِ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وَ آلِ مُحَمَّدٍ وَ لَا تَفْجَعْنِي بِانْقِطَاعِ رُؤْيَةِ مُحَمَّدٍ وَ آلِ مُحَمَّدٍ عَنِّي وَ لَا بِانْقِطَاعِ رُؤْيَتِي عَنْهُمْ فَبِكُلِّ مَسَائِلِكَ يَا رَبِّ أَدْعُوكَ إِلَهِي فَاسْتَجِبْ دُعَائِي إِيَّاكَ يَا أَرْحَمَ الرَّاحِمِينَ اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ بِانْقِطَاعِ حُجَّتِي وَ وُجُوبِ حُجَّتِكَ أَنْ تَغْفِرَ لِي اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ مِنْ خِزْيِ يَوْمِ الْمَحْشَرِ وَ مِنْ شَرِّ مَا بَقِيَ مِنَ الدَّهْرِ وَ مِنْ شَرِّ الْأَعْدَاءِ وَ صَغِيرِ الْفَنَاءِ وَ عُضَالِ الدَّاءِ وَ خَيْبَةِ الرَّجَاءِ وَ زَوَالِ النِّعْمَةِ وَ فُجَاءَةِ النَّقِمَةِ اللَّهُمَّ اجْعَلْ لِي قَلْباً يَخْشَاكَ كَأَنَّهُ يَرَاكَ إِلَى يَوْمِ يَلْقَاكَ.

الفصل السادس في الأعمال المختصرة المخصوصة بليالي و أيام رمضان المبارك‌

فَقَدْ وَرَدَ فِي رِوَايَةٍ أَنْ الْإِنْجِيلَ أُنْزِلَ عَلَى عِيسَى فِي الثَّالِثِ مِنْ هَذَا الشَّهْرِ، وَ فِي رِوَايَةٍ أُخْرَى: فِي السَّادِسِ مِنْ هَذَا الشَّهْرِ، وَ فِي رِوَايَةٍ مُعْتَبَرَةٍ أُخْرَى‌ فِي الثَّانِي عَشَرَ مِنْهُ.

وَ رَوَى الشَّيْخُ الْمُفِيدُ أَنَّ الْمَأْمُونَ الْخَائِنَ الْمَلْعُونَ بَايَعَ الْإِمَامَ الرِّضَا عَلَيْهِ السَّلَامُ فِي السَّادِسِ مِنْ هَذَا الشَّهْرِ.

وَ رُوِيَ‌ أَنَّهُ مَنْ صَلَّى فِي هَذَا الْيَوْمِ رَكْعَتَيْنِ يَقْرَأُ فِي كُلِّ رَكْعَةٍ بَعْدَ الْحَمْدِ سُورَةَ التَّوْحِيدِ خَمْساً وَ عِشْرِينَ مَرَّةً فَقَدْ أَدَّى شُكْرَ نِعْمَةِ ظُهُورِهِ عَلَيْهِ السَّلَامُ.

وَ رُوِيَ بِسَنَدٍ مُعْتَبَرٍ عَنِ الْإِمَامِ الصَّادِقِ عَلَيْهِ السَّلَامُ‌ الصَّلَاةُ رَكْعَتَيْنِ فِي الثَّالِثَ عَشَرَ مِنْ هَذَا الشَّهْرِ يَقْرَأُ فِي كُلِّ رَكْعَةٍ بَعْدَ الْحَمْدِ سُورَةَ يس وَ تَبَارَكَ الَّذِي بِيَدِهِ الْمُلْكُ وَ قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ.

وَ يُصَلِّي فِي اللَّيْلَةِ الرَّابِعَةَ عَشَرَةَ أَرْبَعَ رَكَعَاتٍ بِسَلَامَيْنِ بِهَذِهِ الصِّفَةِ، وَ فِي اللَّيْلَةِ الْخَامِسَةَ عَشَرَ سِتَّ رَكَعَاتٍ بِثَلَاثِ تَسْلِيمَاتٍ بِالصِّفَةِ نَفْسِهَا.

و الليلة الخامسة عشرة من الليالي المتبركة التي يستحب فيها الغسل و زيارة الإمام الحسين عليه السّلام كما ذكر.

وَ رُوِيَ فِي حَدِيثٍ مُعْتَبَرٍ عَنِ الْإِمَامِ الصَّادِقِ عَلَيْهِ السَّلَامُ أَنَّ الرَّسُولَ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَ آلِهِ وَ سَلَّمَ قَالَ: مَنْ‌

نام کتاب : زاد المعاد نویسنده : العلامة المجلسي    جلد : 1  صفحه : 120
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
فرمت PDF شناسنامه فهرست