responsiveMenu
فرمت PDF شناسنامه فهرست
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
نام کتاب : الطبقات الكبرى - ط العلميه نویسنده : ابن سعد    جلد : 3  صفحه : 169
[قَالَ: أَخْبَرَنَا الْفَضْلُ بْنُ دُكَيْنٍ قَالَ: أَخْبَرَنَا أَبَانُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ الْبَجَلِيُّ قَالَ: حَدَّثَنِي نُعَيْمُ بْنُ أَبِي هِنْدٍ قَالَ: حَدَّثَنِي رِبْعِيُّ بْنُ حِرَاشٍ قَالَ: إِنِّي لَعِنْدَ عَلِيٍّ جَالِسٌ إِذْ جَاءَ ابْنُ طَلْحَةَ فَسَلَّمَ عَلَى عَلِيٍّ. فَرَحَّبَ بِهِ عَلِيٌّ. فَقَالَ: تُرَحِّبُ بِي يَا أَمِيرَ الْمُؤْمِنِينَ وَقَدْ قَتَلْتَ وَالِدِي وَأَخَذْتَ مَالِي؟ قَالَ: أَمَّا مَالُكَ فَهُوَ مَعْزُولٌ فِي بَيْتِ الْمَالِ. فَاغْدُ إِلَى مَالِكَ فَخُذْهُ. وَأَمَّا قَوْلُكَ قَتَلْتَ أَبِي فَإِنِّي أَرْجُو أَنْ أَكُونَ أَنَا وَأَبُوكَ مِنَ الَّذِينَ قَالَ اللَّهُ:
«وَنَزَعْنا مَا فِي صُدُورِهِمْ مِنْ غِلٍّ إِخْواناً عَلى سُرُرٍ مُتَقابِلِينَ» الحجر: 47. فَقَالَ رَجُلٌ مِنْ هَمْدَانَ أَعْوَرُ: اللَّهُ أَعْدَلُ مِنْ ذَلِكَ. فَصَاحَ عَلِيٌّ صَيْحَةً تَدَاعَى لَهَا الْقَصْرُ.
قَالَ: فَمَنْ ذَاكَ إِذَا لَمْ نَكُنْ نَحْنُ أُولَئِكَ؟] [قَالَ: أَخْبَرَنَا حَفْصُ بْنُ عُمَرَ الْحَوْضِيُّ قَالَ: أَخْبَرَنَا عُبَيْدَةُ بْنُ أَبِي رَيْطَةَ قَالَ:
أَخْبَرَنِي أَبُو حُمَيْدَةَ عَلِيُّ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ الظَّاعِنِيُّ قَالَ: لَمَّا قَدِمَ عَلِيٌّ الْكُوفَةَ أَرْسَلَ إِلَى ابْنَيْ طَلْحَةَ بْنِ عُبَيْدِ اللَّهِ فَقَالَ لَهُمَا: يَا ابْنَيْ أَخِي انطلقا إلى أرضكما فاقبضاها فإني قَبَضْتُهَا لِئَلا يَتَخَطَّفَهَا النَّاسُ. إِنِّي لأَرْجُو أَنْ أَكُونَ أَنَا وَأَبُوكُمَا مِمَّنْ ذَكَرَ اللَّهُ فِي كِتَابِهِ:
«وَنَزَعْنا مَا فِي صُدُورِهِمْ مِنْ غِلٍّ إِخْواناً عَلى سُرُرٍ مُتَقابِلِينَ» الحجر: 47. قَالَ الْحَارِثُ الأَعْوَرُ الْهَمْدَانِيُّ: اللَّهُ أَعْدَلُ مِنْ ذَلِكَ. فَأَخَذَ عَلِيٌّ بِمَجَامِعِ ثِيَابِهِ وَقَالَ: فَمَنْ.
لا أُمَّ لَكَ. مَرَّتَيْنِ] .
[قَالَ: أَخْبَرَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ جَعْفَرٍ الرَّقِّيُّ قَالَ: أخبرنا عُبَيْدِ اللَّهِ بْنِ عَمْرٍو عَنْ زَيْدِ بْنِ أَبِي أُنَيْسَةَ عَنْ مُحَمَّدٍ الأَنْصَارِيِّ عَنْ أَبِيهِ قَالَ: جَاءَ رَجُلٌ يَوْمَ الْجَمَلِ فَقَالَ: ائْذَنُوا لِقَاتِلِ طَلْحَةَ. قَالَ فَسَمِعْتُ عَلِيًّا يَقُولُ: بَشِّرْهُ بِالنَّارِ.]
48- صُهَيْبُ بْنُ سِنَانِ
بْن مالك بن عَبْد عَمْرو بْن عقيل بن عامر بن جندلة بن

48 تاريخ خليفة (153) ، (198) ، وطبقات خليفة (19) ، (62) ، وعلل ابن المديني (93- 94) ، وفضائل الصحابة (2/ 828) ، والتاريخ الكبير (4) ت (2963) ، والمعرفة ليعقوب (1/ 511) ، (3/ 168، 381) ، والمعارف (264) ، (265) ، وتاريخ واسط (66) ، (172) ، (212) ، (251) ، والجرح والتعديل (4) ت (1950) ، وثقات ابن حبان (3/ 193) ، وأسد الغابة (3/ 30) ، وحلية الأولياء (1/ 151، 156، 373) ، والاستيعاب (2/ 726) ، والكامل في التاريخ (2/ 67) ، (3/ 52، 66- 67، 79، 191، 215، 351، 374) ، وسير أعلام النبلاء (2/ 17) ، وتجريد أسماء الصحابة (1) ت (2828) ، والعبر (1/ 44) ، وتذهيب التهذيب (2) ورقة (96) ، وتهذيب الكمال (2904) ، وتهذيب التهذيب (4/ 438) ، والإصابة (2) ت (4104) ، وتقريب التهذيب (1/ 370) ، وخلاصة الخزرجي (1) ت (3116) ، وشذرات الذهب (1/ 47) ، وتهذيب تاريخ ابن عساكر (6/ 448) .
نام کتاب : الطبقات الكبرى - ط العلميه نویسنده : ابن سعد    جلد : 3  صفحه : 169
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
فرمت PDF شناسنامه فهرست