responsiveMenu
فرمت PDF شناسنامه فهرست
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
نام کتاب : القاموس المحيط نویسنده : الفيروز آبادي، مجد الدين    جلد : 4  صفحه : 287
الناس عليك. وأتانا وأموالنا مشفوهة: قليلة. وكاد العيال يشفهون مالي. وشفهه كمنعه: ضرب شفته وشغله وألح عليه في المسألة حتى أنفد ما عنده. والحروف الشفهية: بفم. ورجل أشفى: لا تنضم شفتاه. وشفه الطعام كعني: كثر آكلوه وزيد: كثر سائلوه والمال: كثر طالبوه.
* - شقه النخل تشقيها: شقحها.
* شاكهه مشاكهة وشكاها: شابهه وشاكله وقاربه. وتشاكها: تشابها. وأشكه الأمر: أشكل.
* - أشنه كقنفذ: ة قرب أصبهان.
* شاه وجهه شوها وشوهة: قبح كشوه كفرح فهو أشوه وفلانا: أفزعه وأصابه بالعين وحسده ونفسه إلى كذا: طمحت. وشوهه الله: قبح وجهه. ولا تشوه علي: لا تصبني بعين. والشوهاء: العابسة والجميلة ضد والمشؤومة ومن الخيل: الطويلة الرائعة أو المفرطة رحب الشدقين والمنخرين والصغيرة الفم ضد وفرسان. وكمعظم: القبيح الشكل. والشوه محركة: طول العنق وقصرها ضد. ورجل شائه البصر وشاه البصر: حديده. والشاة: الواحدة من الغنم للذكر والأنثى أو يكون من الضأن والمعز والظباء والبقر والنعام وحمر الوحش والمرأة ج: شاء أصله: شاه وشياه وشواه وأشاوه ط وشوى ط وشيه وشيه كسيد. وأرض مشاهة: ذات شاء ط أو ط كثيرتها. ورجل شاوي وشاهي: صاحب شاء. وتشوه شاة: اصطادها وله: تنكر. والشوهة بالضم: البعد. وأبو شاه: صحابي. وشاه الكرماني من الأولياء يمنع ويصرف وابن شاهين: محدث. والأشوه: المختال.
* - شاهه يشيهه: عانه. وهو شيوه: عيون 5 من أشيه الناس.
* (فصل الصاد) *
* أصبهان: في أ ص ص.
* - صتهه كمنعه وصتهه: ذلله.
* صه بسكون الهاء وكسرها منونة: كلمة زجر للمتكلم أي: اسكت. وصهصه بهم: أسكتهم فقال لهم: صه صه.
* (فصل الضاد) *
* ضهه: شاكله وشابهه لغة في ضاهاه.
* (فصل الطاء) *
* طله في البلاد كمنع: ذهب ودب دبيبا في دؤوب. وما في السماء طله كصرد أي: ما رق من السحاب. وطلهة من المال بالضم: بقية منه. وواد أطله: أطلسج: طله. واطله: اطلع.
* - المطمه كمعظم: المطول.
* - الطهطاه: الفرس الرائع الفتي المطهم. وطه كبل أي: اطمئن أو معناه: يا رجل بالحبشية. ومن قرأ " طه " بإشباع الفتحتين فحرفان من الهجاء. وطهاطه الخيل: أصواتها.
* (فصل العين) *
* عته كعني عتها وعتها وعتاها بضمهما فهو معتوه: نقص عقله أو فقد


نام کتاب : القاموس المحيط نویسنده : الفيروز آبادي، مجد الدين    جلد : 4  صفحه : 287
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
فرمت PDF شناسنامه فهرست