responsiveMenu
فرمت PDF شناسنامه فهرست
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
نام کتاب : اصول الاستنباط فى اصول الفقه نویسنده : الحيدري، السيد علي نقي    جلد : 1  صفحه : 114
الكراهة يكون مجازيا لأنه ليس هو المعنى الحقيقي للنهي أو يكون ارشاديا` الى نقصان ثواب هذا الفرد من العبادة عن بقية أفرادها` . الخلاصة` لا يمكن عقلا اجتماع الأمر و النهي لأن كلا منهما و إن تعلق بماهية` لكن تترشحالمحبوبية و المبغوضية الى أفراد الماهية . و لا يمكن ايضا عرفا و لا` عقلاالاطاعة بالفرد الذي تنطبق عليه الماهيتان اذا كان النهي تحريميا` كالصلاة في الدار المغضوبة . أما اذا كان تنزيهيا فيمكن اجتماعهما كالصلاة` في الحماملأن الكراهة هنا معناها قلة الثواب الظاهرا` . تمرينات` 1 - ما هي الأقوال في مسألة اجتماع الأمر و النهي ؟` 2 - ما معنى واحد شخصي ذي جهتين ؟` 3 - صلاة المحبوس في الأرض المغصوبة هل تعد من محل النزاع ؟` 4 - ما هي حجة القول بالامتناع ؟` 5 - ما هي حجة القول بالجواز ؟` 6 - ما وجه الكراهة في العبادة و هي محبوبة ؟`
نام کتاب : اصول الاستنباط فى اصول الفقه نویسنده : الحيدري، السيد علي نقي    جلد : 1  صفحه : 114
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
فرمت PDF شناسنامه فهرست