responsiveMenu
فرمت PDF شناسنامه فهرست
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
نام کتاب : تحقيق الاصول المفيدة في اصول الفقه نویسنده : الآذري القمي، أحمد    جلد : 1  صفحه : 39
ما هو طريق كشف الضابط ؟ ` اعلم ان البحث عن تعريف علم الاصول أو موضوعه أو الغرض منه يوجب` العلم بهذا السؤال` .
فالتعريف الذى يرد عليه النقض و الطرد لا يصلح جوابا للمفصل , و الموضوع` الذى يكون مبهما فى عالم الاثبات و معينا فى الثبوت أيضا لا يصلح جوابا لهذا` المشكل كما لا يخفى وجهه` .
فتعيين الموضوع بالشكل الذى عينه المحقق الخراسانى لا يعبأ به . و كذا تعيين` الموضوع من دون تعيين حيثية المحمولات` .
و بتعبير آخر : تعيين الجامع المحمولى لا يفيد فى هذا المضمار و كذا جزء` الغرض من تعيين الجزء الاخر . فالمهم بيان ما هو الصحيح من الامور الثلاثة ثم` استنتاج الضابط منه فى كون المسألة أصولية دقيقا` .
فمن أعرض عن التعريف الكامل لعدم طائل تحته و مع ذلك عنون البحث`
نام کتاب : تحقيق الاصول المفيدة في اصول الفقه نویسنده : الآذري القمي، أحمد    جلد : 1  صفحه : 39
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
فرمت PDF شناسنامه فهرست