responsiveMenu
فرمت PDF شناسنامه فهرست
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
نام کتاب : مستدرك الوسائل نویسنده : المحدّث النوري    جلد : 12  صفحه : 267

مررت اليوم بالكرخ ، فقالوا : هذا نديم محمّد بن علي عليهما السلام إمام الرافضة ، فاسألوه : من خير الناس بعد رسول الله صلّى الله عليه وآله؟ فإن قال : علي ، فاقتلوه ، وإن قال : أبو بكر ، فدعوه ، فانثال عليّ منهم خلق عظيم ، وقالوا لي : من خير الناس بعد رسول الله صلّى الله عليه وآله؟

فقلت : مجيباً لهم : خير الناس بعد رسول الله صلّى الله عليه وآله أبو بكر وعمر وعثمان ، وسكتّ ولم اذكر عليّاً عليه السلام ، فقال بعضهم : قد زاد علينا ، نحن نقول : هاهنا : وعليّ ، فقلت لهم : في هذا نظر لا أقول هذا ، فقالوا بينهم : إنّ هذا أشد تعصباً للسنة منا ، وقد غلطنا عليه ، ونجوت بهذا منهم ، فهل عليّ يا بن رسول الله في هذا حرج؟ وإنّما أردت أخيّر ، أي أهو خير؟ استفهاماً لا إخباراً ، فقال محمّد بن علي عليهما السلام : قد شكر الله لك بجوابك هذا لهم ، وكتب الله أجره وأثبته لك في الكتاب الحكيم ، وأوجب لك بكل حرف من حروف ألفاظك بجوابك هذا لهم ، ما تعجز عنه أماني المتمنين ، ولا تبلغه آمال الآملين.

فقال : وجاء رجل إلى علي بن محمّد عليهما السلام ، فقال : يا بن رسول الله ، بليت اليوم بقوم من عوام البلد ، فأخذوني وقالوا : أنت لا تقول بإمامة أبي بكر بن أبي قحافة ، فخفتهم يا بن رسول الله وأردت أن أقول : بلى ، أقولها للتقية ، فقال لي بعضهم ووضع يده على فمي ، وقال : أنت لا تتكلم إلّا بمخوفة [١] أجب عمّا ألقنك ، قلت : قل : فقال لي : أتقول إنّ أبا بكر بن أبي قحافة هو الإمام بعد رسول الله صلّى الله عليه وآله ، إمام حق عدل ، ولم يكن لعلي عليه السلام حق البتة؟ قلت : نعم ، وأنا أريد نعماً من الأنعام ، الإبل والبقر والغنم ، فقال : لا اقنع بهذا حتّى تحلف ، قل : والله الذي لا إله إلّا هو ، الطالب الغالب ، العدل المدرك ، [٢] العالم من السر ما يعلم من العلانية.


[١] في المصدر : «بمحرفة».

[٢] في المصدر زيادة : «المهلك».

نام کتاب : مستدرك الوسائل نویسنده : المحدّث النوري    جلد : 12  صفحه : 267
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
فرمت PDF شناسنامه فهرست