responsiveMenu
فرمت PDF شناسنامه فهرست
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
نام کتاب : الـفتوحات المکية طبع الهيئه المصريه العامه للکتاب نویسنده : ابن العربي، محيي الدين    جلد : 5  صفحه : 66

(12)و(الناس)يتفاضلون،أيضا،بالأحوال:فان الصلاة في الجماعة،في الفريضة،أفضل من صلاة الشخص وحده.و أشباه هذا.- و يتفاضلون بالأعمال:فان الصلاة أفضل من إماطة الأذى،و قد فضل اللّٰه الأعمال بعضها على بعض.-و يتفاضلون،أيضا،في نفس العمل الواحد:

كالمتصدق على رحمه،فيكون صاحب صلة رحم و صدقة،و المتصدق على غير رحمه(هو)دونه في الأجر.و كذلك من أهدى هدية لشريف من أهل البيت(فهو)أفضل ممن أهدى لغير شريف،أو بره،أو أحسن إليه.-و وجوه المفاضلة كثيرة في الشرع،و إن كانت محصورة.و لكن أريتك منها أنموذجا تعرف به ما قصدناه بالمفاضلة.

(13)و الرسل-ع-إنما ظهر فضلها في الجنة،على غيرها، بجنة الاختصاص،و أما بالعمل،فهم في جنات الأعمال بحسب الأحوال، كما ذكرنا.و كل من فضل غيره،ممن ليس في مقامه،فمن جنات الاختصاص،لا من جنات الأعمال.

نام کتاب : الـفتوحات المکية طبع الهيئه المصريه العامه للکتاب نویسنده : ابن العربي، محيي الدين    جلد : 5  صفحه : 66
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
فرمت PDF شناسنامه فهرست