responsiveMenu
فرمت PDF شناسنامه فهرست
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
نام کتاب : قاموس الرجال نویسنده : التستري، الشيخ محمد تقي    جلد : 4  صفحه : 261

الثاني«عليّ بن محمّد بن عيسى»و استظهر القهبائي كونه محرّف«عليّ بن محمّد،عن محمّد بن عيسى».و المصنّف خلط،فنقل ما استظهره سند الخبر.

و في خبره الثاني:«عن داود الرقّي،قال لي داود:ترى ما تقول الغلاة الطيّارة»فإمّا قوله:«عن داود الرقّي»زائدة،و إمّا قوله«قال لي داود»محرّف «قال لي فلان بن فلان»رجل آخر غيره.و المصنّف غيّره،فأسقط قوله:

«داود».

ثمّ ليس له محصّل،و لعلّ المراد أنّ الرقّي قال لراويه:أنا أروي عنهم -عليهم السّلام-أكثر ممّا تروي الغلاة،و لكن أمروني ألاّ أذكر ذلك.

و خبره الأخير«ذكر أبو سعيد بن رشيد الهجري:أنّ داود دخل على أبي عبد اللّه-عليه السّلام-فقال:يا داود!كذب و اللّه أبو سعيد»بلا محصّل،و لعلّ الأصل:أنّ الرقّي قال للصادق-عليه السّلام-:إنّ ابن رشيد الهجري المكنّى بأبي سعيد روى الشيء الفلاني عنكم،فقال-عليه السّلام-:كذب أبو سعيد.

هذا،و قول النجاشي:«و له كتاب الاهليلجة،أخبرني،الخ»غير منساق السياق،فانّ المناسب أن يذكر بعده سنده،كما ذكر بعد ذكر كتاب المزار سنده،و هو ذكر سؤال ابن إلياس عن العاصمي شرح حاله؛و إذا لم يرد ذكر سند له،فليقل بعده:«و أخبرني».

هذا،و نقل الوسيط أنّ الشيخ قال في أصحاب الصادق-عليه السّلام-:

«داود بن كثير بن أبي خالدة الرقّي»فيتّفق مع ما رواه النجاشي عن العاصمي.

و كذلك ما رواه الكشّي في ذريح مسندا عن داود الرقّي،قال:قلت للرضا -عليه السّلام-:و اللّه ما يلج في صدري من أمرك شيء إلاّ حديثا سمعته من ذريح يرويه عن أبي جعفر-عليه السّلام-:سابعنا قائمنا إن شاء اللّه تعالى،قال:

صدقت و صدق ذريح و صدق أبو جعفر-عليه السّلام-فازددت و اللّه شكّا،ثمّ

نام کتاب : قاموس الرجال نویسنده : التستري، الشيخ محمد تقي    جلد : 4  صفحه : 261
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
فرمت PDF شناسنامه فهرست