responsiveMenu
فرمت PDF شناسنامه فهرست
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
نام کتاب : رسالة في آل أعين نویسنده : الرازي، أبي غالب    جلد : 1  صفحه : 11

وكانت ام الحسن بن الجهم ابنة عبيد بن زرارة ومن هذه الجهة نسبنا إلى زرارة ، ونحن من ولد بكير ، وكنا قبل ذلك نعرف بولد الجهم. [١] ولنا درب في حطة بنى أسعد بين محلتهم ، وهو في ظهر دار من دورنا ، وقف ، لم يبق لبنى أعين في تلك المحلة دار غيرها ، وأنا أذكر حالها بعد ان شاء الله تعالى ، وبين خطة بنى تميم ، وكان تعرف بدرب الجهم إلى ان فنى بنى أعين ، فنسب إلى بقال على بابه ، فهو يعرف به إلى هذا الوقت. وأول من نسب منا إلى زرارة جدنا سليمان [٢] نسبه إليه سيدنا أبو الحسن على بن محمد صاحب العسكر عليهما السلام ، وكان إذا ذكره في توقيعاته إلى غيره قال : (الزرارى) تورية عنه وسترا له ، ثم اتسع ذلك وسمينا به ، وكان عليه السلام يكاتبه في امور له بالكوفة ، وبغداد.


[١] قيل : الزرارى لقب جماعة من أقارب زرارة بن اعين منهم احمد بن محمد ، وسليمان بن الجهم ، وعلى بن سليمان ، وعلى بن احمد بن محمد بن سليمان ، ومحمد بن عبدالله بن أحمد. وفيما ذكره دلالة على انه ليس انتسابهم إلى زرارة : محلة بالكوفة سميت بزرارة بن يزيد الذى كان على شرطة سعيد بن العاص وإلى هذه المحلة قد أشير كما في الحديث : نظر على بن ابي طالب عليه السلام إلى زرارة فقال : ما هذه القرية؟ قالوا : قرية تدعى زرارة يلحم فيها ويباع فيها الخمر فقال على بالنيران اضرموا فيها فان الخبيث يأكل بعضه بعضا .. ذكره في معجم البلدان.

[٢] لم أقف عاجلا على ترجمة ولا رواية له غير ما في المتن وما قيل فيه فهو عول على ما في المتن.

نام کتاب : رسالة في آل أعين نویسنده : الرازي، أبي غالب    جلد : 1  صفحه : 11
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
فرمت PDF شناسنامه فهرست