responsiveMenu
فرمت PDF شناسنامه فهرست
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
نام کتاب : مدارك الأحكام نویسنده : الموسوي العاملي، السيد محمد    جلد : 1  صفحه : 145

______________________________________________________

وفيه نظر.

والمشهور بين الأصحاب أنّ النقض بالنوم يعم جميع الحالات سواء كان النائم قاعدا أو قائما أو راكعا ، منفرجا أو منضما.

وأورد ابن بابويه ـ رحمه‌الله ـ في من لا يحضره الفقيه خبرا عن سماعة : إنه سأله عن الرجل يخفق رأسه وهو في الصلاة قائما ، أو قاعدا [١] ، أو راكعا ، فقال : « ليس عليه وضوء » [٢] ورواية أخرى مرسلة عن الكاظم عليه‌السلام : إنه سئل عن الرجل يرقد وهو قاعد فقال : « لا وضوء عليه ما دام قاعدا لم ينفرج » [٣].

قال في المختلف : وإن كانت هاتان الروايتان مذهبا له فقد صارت المسألة خلافية ، ونقل عن أبيه أنه لم يعد النوم في نواقض الوضوء [٤]. والأصح أنه ناقض مطلقا.

لنا : قوله تعالى ( إِذا قُمْتُمْ إِلَى الصَّلاةِ فَاغْسِلُوا ) [٥] ، قال ابن بكير : قلت لأبي عبد الله عليه‌السلام قوله تعالى ( إِذا قُمْتُمْ إِلَى الصَّلاةِ ) ما يعني بذلك؟ قال : « إذا قمتم من النوم » [٦] ونقل عليه في المنتهى إجماع المفسرين [٧].


[١] ليست في « س » ، « ق » ، والمصدر.

[٢] الفقيه ( ١ : ٣٨ ـ ١٤٣ ) ، الوسائل ( ١ : ١٨١ ) أبواب نواقض الوضوء ب (٣) ح (١٢) « بتفاوت يسير ».

[٣] الفقيه ( ١ : ٣٨ ـ ١٤٤ ) ، الوسائل ( ١ : ١٨١ ) أبواب نواقض الوضوء ب (٣) ح (١١).

[٤] المختلف : (١٧).

[٥] المائدة : (٦).

[٦] التهذيب ( ١ : ٧ ـ ٩ ) ، الإستبصار ( ١ : ٨٠ ـ ٢٥١ ) ، الوسائل ( ١ : ١٨٠ ) أبواب نواقض الوضوء ب (٣) ح (٧).

[٧] المنتهى ( ١ : ٣٣ ).

نام کتاب : مدارك الأحكام نویسنده : الموسوي العاملي، السيد محمد    جلد : 1  صفحه : 145
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
فرمت PDF شناسنامه فهرست