responsiveMenu
فرمت PDF شناسنامه فهرست
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
نام کتاب : روضه المتقین نویسنده : المجلسي‌، محمد تقى    جلد : 10  صفحه : 291

بَابُ الْقَسَامَةِ

5175 رَوَى الْحَسَنُ بْنُ مَحْبُوبٍ عَنْ عَلِيِّ بْنِ رِئَابٍ عَنْ أَبِي بَصِيرٍ عَنْ أَبِي عَبْدِ اللَّهِ ع قَالَ‌ إِنَّ اللَّهَ تَبَارَكَ وَ تَعَالَى حَكَمَ فِي دِمَائِكُمْ بِغَيْرِ مَا حَكَمَ فِي أَمْوَالِكُمْ حَكَمَ فِي أَمْوَالِكُمْ أَنَّ الْبَيِّنَةَ عَلَى مَنِ ادَّعَى وَ الْيَمِينَ عَلَى مَنِ ادُّعِيَ عَلَيْهِ وَ حَكَمَ فِي دِمَائِكُمْ أَنَّ الْيَمِينَ عَلَى مَنِ ادَّعَى وَ الْبَيِّنَةَ عَلَى مَنِ ادُّعِيَ عَلَيْهِ لِئَلَّا يُبْطَلَ دَمُ امْرِئٍ مُسْلِمٍ‌


باب القسامةبالفتح: القسم، و المرادبها هنا الجماعة يحلفون لإثبات الجناية «روى الحسن بنمحبوب، عن علي بن رئاب» في الصحيح و الشيخان في الموثقكالصحيح
(1) «عن أبي بصير (إلى قوله) لئلا يبطل دم امرئ مسلم» فإن الغالب أن القاتل له عدواة مع المقتول، و القبيلة سيما الوارثمطلعون عليه فإذا كان لوث و هو القرينة الدالة على أن فلانا القاتل و حلفوا عليهقتلوا القاتل أو أخذوا الدية فكل من أراد القتل إذا عرف أنهم يحلفون و يقتلونه صارذلك مانعا عن الإقدام عليه كالقصاص و قال الله تعالى‌وَ لَكُمْ فِي الْقِصاصِ حَياةٌ يا أُولِي الْأَلْبابِ‌
(2) .و ذلك كالحكم بالبينة واليمين و القرعة ضابطة لرفع التنازع و لو حلفوا كاذبين و قتلوا أو أخذوا الديةكانت العقوبة في الآخرة.و روى الشيخان في الصحيح،عن عبد الله بن سنان قال: سألت أبا عبد الله عليه السلام‌
نام کتاب : روضه المتقین نویسنده : المجلسي‌، محمد تقى    جلد : 10  صفحه : 291
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
فرمت PDF شناسنامه فهرست