responsiveMenu
فرمت PDF شناسنامه فهرست
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
نام کتاب : إثبات الهداة نویسنده : الحر العاملي، الشيخ أبو جعفر    جلد : 4  صفحه : 60

عبد الرزاق عن معمر عن الزهري عن عبد اللّه بن عتبة قال: كنت عند الحسين عليه السّلام إذ دخل علي بن الحسين الأصغر إلى أن قال [1]: فقلت: إن كان ما أعوذ باللّه أن أراه فيك فإلى من؟ فقال: إلى عليّ ابني هذا، هو الإمام، و أبو الأئمة (الحديث) [2].

الفصل الرابع‌

7- و في كتاب عيون المعجزات المنسوب إلى السيد المرتضى قال: روت أصحاب الحديث: أن الحسين عليه السّلام أوصى إلى ابنه علي بن الحسين عليه السّلام و سلم إليه الاسم الأعظم، و مواريث الأنبياء، و نصّ عليه بالإمامة من بعده [3].

الفصل الخامس‌

8- و روى علي بن يونس العاملي في كتاب الصراط المستقيم النص على علي بن الحسين عليه السّلام في حديث ثم قال: و كتب الحسين عليه السّلام وصيته و أودعها أم سلمة، و جعل طلبها منها علامة على إمامة الطالب لها من الأنام فطلبها زين العابدين عليه السّلام [4].

الفصل السادس‌

9- و روى علي بن الحسين المسعودي في كتاب إثبات الوصية في حديث أن الحسين عليه السّلام في وقت قتاله بكربلاء أحضر علي بن الحسين عليه السّلام و كان عليلا فأوصى إليه بالاسم الأعظم، و مواريث الأنبياء عليهم السّلام و عرفه أنه قد دفع العلوم [و الصحف‌] و المصاحف و السلاح إلى أم سلمة رضي اللّه عنها و أمرها أن تدفع جميع ذلك إليه.

قال: و روى أنه عليه السّلام في ذلك اليوم دعا ابنته الكبرى فاطمة فدفع إليها كتابا ملفوفا، و أمرها أن تسلّمه إلى أخيها علي بن الحسين عليهما السّلام فسئل العالم عليه السّلام، أي شي‌ء كان في الكتاب فقال: فيه و اللّه جميع ما يحتاج إليه ولد آدم إلى فناء الدنيا و قيام الساعة [5].


[1] فدعاه الحسين و ضمه إليه ضما و قبّل ما بين عينيه ثم قال بأبي أنت ما أطيب ريحك و أحسن خلقك، فتداخلني من ذلك فقلت ..
[2] الكفاية: 234.
[3] عيون المعجزات: ص 61.
[4] الصراط المستقيم: ج 2 ص 161.
[5] الهداية الكبرى: 239.
نام کتاب : إثبات الهداة نویسنده : الحر العاملي، الشيخ أبو جعفر    جلد : 4  صفحه : 60
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
فرمت PDF شناسنامه فهرست