responsiveMenu
فرمت PDF شناسنامه فهرست
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
نام کتاب : الفتوح لابن اعثم نویسنده : ابن أَعْثَم    جلد : 5  صفحه : 109
قال: ثم حمل فقاتل حتى قتل- رحمه الله-[1] .
وخرج من بعده الحجاج بن مسروق وهو يقول:
أقدم هديت هاديا مهديّا ... فاليوم تلقى جدّك النبيّا
ثم أباك ذا الندى عليّا ... ذاك الذي نعرفه وصيا
والحسن الخير التقي الوفيا [2] ... وذا الجناحين الفتى الكميا
وأسد الله الشهيد الحيّا
[3] ثم حمل فقاتل حتى قتل- رحمه الله-.
وخرج من بعده سعيد بن عبد الله الحنفي وهو يقول:
أقدم حسين اليوم تلقى أحمدا ... وشيخك الخير عليا ذا الندى
وحسنا كالبدر وافى الأسعدا ... وعمك القرن الهجان الأصيدا
وذو الجناحين هنوا وسعدا ... وحمزة الليث الهزبر الأسدا
في جنة الفردوس يعلو أصعدا
ثم حمل فقاتل حتى قتل- رحمه الله-.
وخرج من بعده زهير بن القين البجلي وهو يرتجز ويقول:
أنا زهير وأنا ابن القين ... أذودكم [4] بالسيف عن حسين
إن حسينا أحد السبطين ... من عترة البر التقي الزين
ذاك رسول الله غير المين ... أضربكم ولا أرى من شين
ثم حمل ولم يزل يقاتل حتى قتل- رحمه الله-[5] .
وخرج من بعده هلال بن رافع البجلي [6] وجعل يرميهم بالسهام وهو يقول:

[1] قال في الطبري أن أبا الشعثاء كان ممن خرج مع عمر بن سعد إلى الحسين، فلما ردوا الشروط على الحسين مال إليه فقاتل معه حتى قتل.
[2] في الطبري 5/ 441:
وحسنا والمرتضى عليا.
[3] نسبت الأرجاز في الطبري والبداية والنهاية إلى زهير بن القين.
[4] في الطبري 5/ 441 «أذودهم» وفي البداية والنهاية 8/ 199 فكالأصل
[5] في الطبري: شد عليه كثير بن عبد الله الشعبي ومهاجر بن أوس فقتلاه.
[6] في الطبري وابن الأثير والبداية والنهاية: نافع بن هلال الجملي.
نام کتاب : الفتوح لابن اعثم نویسنده : ابن أَعْثَم    جلد : 5  صفحه : 109
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
فرمت PDF شناسنامه فهرست