responsiveMenu
فرمت PDF شناسنامه فهرست
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
نام کتاب : مشكاة الأنوار في غرر الأخبار نویسنده : الطبرسي، ابوالفضل علي    جلد : 1  صفحه : 359

1176.وقال صلى الله عليه و آله في وصيّةٍ لأبي ذرّ : قياماً فليتبّوأ مقعده مِن النار [1] .

1177.وقال صلى الله عليه و آله : إذا جلس أحدُكم في مجلسٍ فلا يَبرحنّ منه حتّى يقول ثلاث مرّاتٍ : «سُبْحَانَكَ وَبِحَمْدِكَ لا إلَهَ إلاَّ أنتَ اغْفِرْلي وَتُبْ عَلَيَّ» ، فإن كان في خيرٍ فكان كالطابع عليه ،و إن كان مَجلس الوعظ كان كفّارةً لما كان في ذلك المجلس [2] .

1178.وقال صلى الله عليه و آله : إذا انتهى أحدُكم إلَى المجلس فليُسلّم ، فإن بدا له أن يجلس فليجلس ، فإذا قام فليُسلّم فإنّ الأوّل ليس أولى مِن الآخر [3] .

1179.عن أبي عبداللّه عليه السلام قال : قال رسول اللّه صلى الله عليه و آله : ثلاثٌ مُجالستهم تُميت القُلوب : الجُلوس مع الأنذال ، والحديث مع النساء ، والجُلوس مع الأغنياء [4] .

1180.مرّ أميرالمؤمنين عليه السلام على دَكاكين مَسجِد سِمَاك [5] فأمر بإهدامها ؛ فهدمت ، فلّما هدمت بنوها حتّى فعل ذلك ثلاث مرّاتٍ ، فوقف عليه بعد الثالثة ـ وهُم جلوسٌ عليها ـ فقال : إذا أبيتم فغضّوا الطرف وردّوا الضالّة وارشدوا الطريق [6] .

1181.عن الصادق عليه السلام قال : لكلّ شيءٍ حيلةٌ وحيلةُ الإخوان النقل ، لاينبغي للمؤمن أن يجلس إلاّ حيث ينتهي به الجلوس ، فإنّ تخطّي أعناق الرجال


[1] سنن الترمذي : 4 / 184 / 2903 ، مجمع الزوائد : 8 / 40 ، كنز العمّال : 9 / 138 / 25387 ، مستدرك الوسائل : 9 / 65 / 10218 .

[2] مستدرك الحاكم : 1 / 537 ، مجمع الزوائد : 10 / 423 ، كنز العمّال : 9 / 142 / 25419 .

[3] مسند أحمد : 2/439 ، مستدرك الوسائل : 8/358/9660 و378/9727.

[4] الكافي : 2 / 641 / 8 ، الخصال : 87 / 20 ، البحار : 68 / 8 / 11 ، في نسخة ألف زيادة «النذل الرجل الخسيس» .

[5] مسجد سِمَاك : بالكوفة منسوبة إلى سِمَاك بن مخرمة بن خُمَين بن بلث الأمدي من بني الهالك بن عمروبن أسد بن خزيمة بن مدركة ، (معجم البلدان : 5 / 125) .

[6] لم أعثر له على مصدر ، في نسخة ألف هكذا «إذا اوتيتم فغضوا الطرف وردّوا الضلالة» .

نام کتاب : مشكاة الأنوار في غرر الأخبار نویسنده : الطبرسي، ابوالفضل علي    جلد : 1  صفحه : 359
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
فرمت PDF شناسنامه فهرست