responsiveMenu
فرمت PDF شناسنامه فهرست
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
نام کتاب : دانشنامه عقايد اسلامي نویسنده : محمدی ری‌شهری، محمد    جلد : 3  صفحه : 18

2088.الإمام الباقر عليه السلام : سارِعوا في طَلَبِ العِلمِ ، فَوَالَّذي نَفسي بِيَدِهِ لَحَديثٌ واحِدٌ في حَلالٍ وحَرامٍ تَأخُذُهُ عَن صادِقٍ خَيرٌ مِنَ الدُّنيا وما حَمَلَت مِن ذَهَبٍ وفِضَّةٍ. [1]

راجع : ج 2 ص 300 (خير من المال) .

1 / 4

التَّحذيرُ مِن تَركِ التَّعَلُّمِ

2089.رسول اللّه صلى الله عليه و آله : ما مِن أحَدٍ إلاّ عَلى بابِهِ مَلَكانِ ، فَإِذا خَرَجَ قالا : اُغدُ عالِماً أو مُتَعَلِّماً ولا تَكُنِ الثّالِثَ. [2]

2090.عنه صلى الله عليه و آله : اُغدُ عالِماً أو مُتَعَلِّماً أو مُستَمِعاً أو مُحِبًّا ، ولا تَكُنِ الخامِسَ فَتَهلِكَ. [3]

2091.عنه صلى الله عليه و آله : اُغدُ عالِماً أو مُتَعَلِّماً أو مُستَمِعاً أو مُحَدِّثاً ، ولا تَكُنِ الخامِسَ فَتَهلِكَ. [4]

2092.عنه صلى الله عليه و آله : اُغدُ عالِماً أو مُتَعَلِّماً أو مُجيباً أو سائِلاً ، ولا تَكُنِ الخامِسَ فَتَهلِكَ. [5]

2093.عنه صلى الله عليه و آله : اُغدُ عالِماً أو مُتَعَلِّماً ، وإيّاكَ أن تَكونَ لاهِياً مُتَلَذِّذاً. [6]


[1] المحاسن : ج 1 ص 356 ح 755 ، مستطرفات السرائر : ص 157 ح 25 وفيه «تنازعوا» بدل «سارعوا» وكلاهما عن جابر ، مشكاة الأنوار : ص 236 ح 673 عن الإمام الصادق عليه السلام ، بحارالأنوار : ج 2 ص 146 ح 14 .

[2] الفردوس : ج 4 ص 35 ح 6110 عن أبي هريرة ، كنزالعمّال : ج 10 ص 168 ح 28872 .

[3] حلية الأولياء : ج 7 ص 237 ، المعجم الأوسط : ج 5 ص 231 ح 5171 كلاهما عن أبي بكرة ، عيون الأخبار لابن قتيبة : ج 2 ص 119 عن لقمان الحكيم ، كنزالعمّال : ج 10 ص 143 ح 28730 ؛ منية المريد : ص 106 ، إرشاد القلوب : ص 166 نحوه وفيه «محبّا لهم» ، بحارالأنوار : ج 1 ص 195 ح 13 .

[4] كنز الفوائد : ج 2 ص 31 .

[5] نثر الدرّ : ج 1 ص 174 .

[6] المحاسن : ج 1 ص 355 ح 753 عن جابر الجعفي عن الإمام الباقر عليه السلام ، جامع الأحاديث للقمّي : ص 58 ، مشكاة الأنوار : ص 236 ح 672 عن الإمام الباقر عليه السلام عنه صلى الله عليه و آله ، بحارالأنوار : ج 1 ص 194 ح 10 .

نام کتاب : دانشنامه عقايد اسلامي نویسنده : محمدی ری‌شهری، محمد    جلد : 3  صفحه : 18
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
فرمت PDF شناسنامه فهرست