responsiveMenu
فرمت PDF شناسنامه فهرست
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
نام کتاب : ترجمه الامام الحسين ومقتله عليه السلام نویسنده : ابن سعد    جلد : 1  صفحه : 81

على خشبة رأس الحسين.

٢٩٥ ـ قال : أخبرنا محمد بن عمر ، قال : حدّثني عيسى بن عبدالرحمن السلمي ، عن الشعبي ، قال : رأس الحسين أول رأس حُمل في الإسلام.

٢٩٦ ـ قال : اخبرنا محمد بن عمر ، قال : حدثنا شيبان ، عن جابر ، عن عامر ، قال : رأيت رأس الحسين بن علي بعد أن قُتل قد نصل الشيب من صبغ السواد.

رجع الحديث إلى الأول

قال : وأمر عبيد الله بن زياد بحبس من قدم به عليه من بقيّة أهل حسين معه في القصر ، فقال ذكوان أبو خالد : خل بيني وبين هذه الرؤوس فادفنها ففعل فكفّنها ودفنها بالجنابة ، وركب إلى أجسادهم فكفّنهم ودفنهم.

وكان زهير بن القين قد قتل مع الحسين فقالت امرأته لغلام له يقال له شجرة : انطلق فكفّن مولاك ، قال : فجئت فرأيت حسيناً ملقى ، فقلت : اكفن مولاي وأدع حسيناً ! فكفّنت حسيناً ، ثم رجعت فقلت ذلك لها ، فقالت : أحسنت ، وأعطتني كفناً آخر ، وقالت : إنطلق فكفّن مولاك ، ففعلت.

وأقبل عمر بن سعد فدخل الكوفة ، فقال : ما رجع رجل [ ٦٤ / ب ] إلى أهله بشرّ ممّا رجعت به ، أطعت ابن زياد ، وعصيت الله ، وقطعت الرحم !

قال : وقدم رسول من قبل يزيد بن معاوية يأمر عبيد الله ان يرسل إليه بثقل الحسين ومن بقي من ولده وأهل بيته ونسائه ، فأسلفهم أبو خالد ذكوان عشرة آلاف درهم ، فتجهّزوا بها.

وقد كان عبيد الله بن زياد لما قتل الحسين بعث زحر بن قيس الجعفي إلى يزيد بن معاوية يخبره بذلك فقدم عليه ، فقال : ما وراءك ، قال : يا أمير المؤمنين أبشر بفتح الله وبنصره ، ورد علينا الحسين بن علي في ثمانية عشر من أهل بيته وفي سبعين من شيعته ، فسرنا إليهم فخيّرناهم الاستسلام والنزول عن حكم عبيد الله بن زياد أو القتال ، فاختاروا القتال على الإستسلام ، فناهضناهم عند

نام کتاب : ترجمه الامام الحسين ومقتله عليه السلام نویسنده : ابن سعد    جلد : 1  صفحه : 81
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
فرمت PDF شناسنامه فهرست