responsiveMenu
فرمت PDF شناسنامه فهرست
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
نام کتاب : كمال الدّين وتمام النّعمة نویسنده : الشيخ الصدوق    جلد : 1  صفحه : 515

نكستها ، ولا شجاعاً إلّا قتلته ، ولا جيشا إلّا خذلته ، وارمهم يا ربّ بحجرك الدَّامغ ، واضربهم بسيفك القاطع ، وببأسك الّذي لا ترده عن القوم المجرمين ، وعذِّب أعداءك وأعداء دينك وأعداء رسولك بيد وليك وأيدي عبادك المؤمنين.

اللّهمَّ اكف وليّك وججّتك في أرضك هول عدوِّه وكدمن كاده ، وامكر من مكر به ، واجعل دائرة السّوء على من أراد به سُوءاً ، واقطع عنه مادَّتهم ، وارعب له قلوبهم ، وزلزل له أقدامهم ، وخذهم جهرة وبغتة ، وشدد عليهم عقابك ، واخزهم في عبادك ، والعنهم في بلادك ، وأسكنهم أسفل نارك ، وأحط بهم أشدَّ عذابك و ، وأصلهم ناراً واحش قبور موتاهم ناراً ، وأصلهم حرَّ نارك ، فإنّهم أضاعوا الصلاة واتّبعوا الشهوات وأذلوا عبادك.

اللّهمَّ وأحي بوليك القرآن ، وأرنا نوره سرمداً لا ظلمة فيه ، وأحي به القلوب الميتة ، واشف به الصدور الوغرة [١] ، واجمع به الاهواء المختلفة على الحقِّ ، وأقم به الحدود المعطّلة والاحكام المهملة حتّى لا يبقى حقّ إلّا ظهر ، ولا عدل إلّا زهر ، واجعلنا يا ربِّ من أعوانه ومقوِّي سلطانه [٢] والمؤتمرين لأمره ، والرَّاضين بفعله ، والمسلّمين لأحكامه ، وممّن لا حاجة له به إلى التقيّة من خلقك ، أنت يا ربّ الّذي تكشف السوء وتجيب المضطرَّ إذا دعاك ، وتنجي من الكرب العظيم ، فاكشف يا ربّ الضرَّ عن وليّك ، واجعله خليفة في أرضك كما ضمنت له.

اللّهمَّ ولا تجعلني من خصماء آل محمّد ، ولا تجعلني من أعداء آل محمّد ، ولا تجعلني من أهل الحنق والغيظ على آل محمّد ، فإني أعوذ بك من ذلك فأعذني ، وأستجير بك فأجرني.

اللّهمَّ صل على محمّد وآل محمّد ، واجعلني بهم فائزاً عندك في الدُّنيا والاخرة ومن المقربين ».


[١] الوغرة ـ بالتسكين ـ : شدة توقد الحر. وفي صدره علىّ وغر أي ضغن والضعن الحقد والعداوة.

[٢] في بعض النسخ « وممن يقوى بسلطانه ».

نام کتاب : كمال الدّين وتمام النّعمة نویسنده : الشيخ الصدوق    جلد : 1  صفحه : 515
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
فرمت PDF شناسنامه فهرست