responsiveMenu
فرمت PDF شناسنامه فهرست
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
نام کتاب : كامل الزّيارات نویسنده : ابن قولويه القمي    جلد : 1  صفحه : 10

أبي نَجرانَ « قال : قلت له : ما لمن زارَ رسول الله صلى‌الله‌عليه‌وآله‌وسلم متعمّداً؟ قال : يدخله الله الجنّة ».

١٦ ـ حدّثني أبي ؛ وجماعة من مشايخي ، عن سعد بن عبدالله ، عن أحمدَ بن محمّد بن عيسى ، عن أبيه ، عن الحسن بن محبوب ، عن أبان ، عن السَّدوسيّ ، عن أبي عبدالله عليه‌السلام « قال : قال رسول الله صلى‌الله‌عليه‌وآله‌وسلم : من أتاني زائراً كنت شفيعه يوم القيامة ».

١٧ ـ حدّثني أبو الفضل محمّد بن أحمد بن سليمان ، عن موسى بن محمّد بن موسى ، عن محمّد بن محمّد الأشعث قال : حدَّثنا أبو الحسن موسى بن إسماعيل بن موسى بن جعفر قال : حدَّثنا أبي ، عن أبيه ، عن جدِّه جعفر بن محمّد ، عن أبيه ، عن عليِّ بن الحسين عليهم‌السلام « قال : قال رسول الله صلى‌الله‌عليه‌وآله‌وسلم : من زار قبري بعد موتي كان كمن هاجر إليَّ في حياتي ، فإن لم تستطيعوا فابعثوا إليَّ بالسّلام فإنّه يبلغني ».

١٨ ـ حدَّثني أبي ، عن سعد بن عبدالله ، عن أحمد بن محمّد بن عيسى ، عن الحسين بن سعيد ، عن عثمان بن عيسى ، عن المعلّى [بن] أبي شِهاب ، عن أبي عبدالله عليه‌السلام « قال : قال الحسين بن علي عليهما‌السلام لرسول الله صلى‌الله‌عليه‌وآله‌وسلم : يا أبتاه ما جزاء من زارك؟ فقال صلى‌الله‌عليه‌وآله‌وسلم : يا بُنَيَّ من زارني حيّاً أو ميّتاً كان حقاً عليَّ أن أزوره يوم القيامة واُخلّصه من ذنوبه ».

حدّثني أبي رحمه‌الله ، عن الحسين بن الحسن بن أبان ، عن الحسين بن سعيد بإسناده مثله.

١٩ ـ حدّثني محمّد بن جعفر الرَّزّاز ، عن محمّد بن الحسين بن أبي الخطاب ، عن الحسن بن محبوب ، عن جميل بن صالح ، عن الفُضَيل بن يَسار ، عن أبي جعفر عليه‌السلام « قال : إنَّ زيارة قبر رسول الله تَعدل حجّة مع رسول الله مَبرورَة ».

٢٠ ـ وعنه ، عن محمّد بن الحسين ، عن محمّد بن إسماعيل ، عن صالح بن عُقبة ، عن زَيدٍ الشَّحّام « قال : قلت لأبي عبدالله : ما لمن زار قبر رسولِ الله صلى‌الله‌عليه‌وآله‌وسلم؟ قال : كمن زار الله في عرشه ».

نام کتاب : كامل الزّيارات نویسنده : ابن قولويه القمي    جلد : 1  صفحه : 10
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
فرمت PDF شناسنامه فهرست