responsiveMenu
فرمت PDF شناسنامه فهرست
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
نام کتاب : تاريخ مدينة دمشق نویسنده : ابن عساكر    جلد : 14  صفحه : 174
عاصم بن أبي النجود عن زر بن حبيش عن عبد الله بن مسعود قال قال النبي (صلى الله عليه وسلم) إن فاطمة حصنت فرجها فحرم الله ذريتها من النار [ * * * * ] قال ونا ابن شاهين نا أحمد بن محمد بن سعيد بن عبد الرحمن نا محمد بن عبيد بن عتبة نا محمد بن إسحاق البلخي نا تليد عن عاصم عن زر عن عبد الله قال قال رسول الله (صلى الله عليه وسلم) إن فاطمة أحصنت فرجها فحرمها الله وذريتها على النار [ * * * * ] أخبرنا أبو محمد بن طاوس أنا عاصم بن الحسن أنا أبو سهل [1] محمود بن عمر العكبري أنا علي بن الفرج بن أبي روح نا ابن أبي الدنيا حدثني أبو محمد عبد الرحمن بن صالح الأزدي نا يحيى بن يعلى نا يونس بن خباب عن مجاهد قال جاء رجل إلى الحسن والحسين فسألهما فقالا إن المسألة لا تصلح إلا لثلاثة لحاجة [2] مجحفة [3] أو لحمالة [3] مثقلة أو دين فادح فأعطياه ثم أتى ابن عمر فأعطاه ولم يسأله فقال له الرجل أتيت ابني عمك فسألاني وأنت لم تسألني فقال ابن عمر ابنا رسول الله (صلى الله عليه وسلم) إنهما كانا يغران [5] بالعلم غرا [6] قال الطبراني [7] لم يروه عن مجاهد إلا يونس بن خباب الكوفي

[1] بالاصل " أبو أسهل " والمثبت عن الانساب (العكبري) ذكره السمعاني ونسبه وترجم له.
[2] الزيادة لازمة عن الترجمة المطبوعة.
[3] إعجامها غير واضح بالاصل والمثبت عن الترجمة المطبوعة.
[4] الحمالة: بفتح الحاء ما يتحمله الرجل عن قوم من الدية والغرامة مثل أن تقع حرب بين فريقين تسفك فيها الدماء فيدخل رجل بينهم فيتحمل ديات القتلى ليصلح بينهم 0 عن هامش الترجمة المطبوعة).
[5] أي كانا يلقمان العلم ويزقان كما تزق الافراخ.
[6] ثمة خبر سقط من الاصل نستدركه هنا عن الترجمة المطبوعة ونصه فيها ص 138 - 139. أخبرنا أبو الحسن بن سعيد، وأنبأنا وأبو النجم بدر بن عبد الله أنبأنا طي بن إسماعيل بن الحسن بن قحطبة بن خالد بن معدان الطائي ببغداد، أنبأنا عبد الرحمن بن صالح الازدي أنبأنا يحيى بن يعلى الاسلمي: عن يونس بن خباب، عن مجاهد، قال: جاء رجل إلى الحسن والحسين فسألهما فقالا: إن المسألة لا تصلح إلا لثلاثة: لحاجة مججعة، أو لحمالة مثقلة، أو دين فادح. فأعطياه. ثم اتى ابن عمر فأعطاه ولم يسأله، فقال له الرجل: أتيت ابني عمك فسألاني وأنت لم تسألني ؟ فقال ابن عمر: [ هما ] ابنا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم إنهما كان يغران بالعلم غرا. راجع تاريخ بغداد 9 / 366 في ترجمة طي بن إسماعيل.
[7] راجع المعجم الصغير للطبراني 1 / 184، في ترجمة طي بن إسماعيل. (*)

نام کتاب : تاريخ مدينة دمشق نویسنده : ابن عساكر    جلد : 14  صفحه : 174
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
فرمت PDF شناسنامه فهرست