responsiveMenu
فرمت PDF شناسنامه فهرست
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
نام کتاب : الصحاح‌ تاج اللغة و صحاح العربية نویسنده : الجوهري، أبو نصر    جلد : 6  صفحه : 2413
مخالبها لملاستها. وأنشد لاسامة الهذلى [1]: وإلا النعام وحفانه * وطغيا مع اللهق الناشط قال الاصمعي: طغيا بالضم. وقال ثعلب: طغيا بالفتح، وهو الصغير من بقر الوحش. والطغوان والطغيان بمعنى. والطغوى بالفتح مثله. والطاغية: ملك الروم. والطاغية: الصاعقة. وقوله تعالى: (فأما ثمود فأهلكوا بالطاغية) يعنى صيحة العذاب. والطاغوت: الكاهن والشيطان، وكل رأس في الضلالة ; قد يكون واحدا، قال الله تعالى: (يريدون أن يتحاكموا إلى الطاغوت وقد أمروا أن يكفروا به) وقد يكون جميعا، قال الله تعالى: (أولياؤهم الطاغوت يخرجونهم). وطاغوت وإن جاء على وزن لاهوت فهو مقلوب لانه من طغا، ولاهوت غير مقلوب لانه من لاه، بمنزلة الرغبوت والرهبوت ; والجمع الطواغيت. [ طفا ] الطفى بالضم: خوص المقل. قال أبو ذؤيب: * (هامش رقم 1) *

[1] في اللسان: أمية بن أبى عائذ الهذلى. (*) عفا غير نؤى الدار ما إن تبينه * وأقطاع طفى قد عفت في المنازل [1] ويروى: " المناقل
[2] "، الواحدة طفية. وفى الحديث: " اقتلوا من الحيات ذا الطفيتين والابتر "، كأنه شبه الخطين على ظهره بالطفيتين. وربما قيل لهذه الحية طفية على معنى ذات طفية. قال الهذلى: وهم يذلونها من بعد عزتها * كما تذل الطفى من رقية الراقي أي ذوات الطفى. وقد يسمى الشئ باسم ما يجاوره. والطفاوة بالضم: دارة الشمس. ويقال: أصبنا طفاوة من الربيع، أي شيئا منه. والطفاوة أيضا: حى من قيس بن عيلان. وطفا الشئ فوق الماء يطفو طفوا وطفوا، إذا علا ولم يرسب. ومر الظبى يطفو، إذا خف على وجه الارض واشتد عدوه. * (هامش رقم 2) * [1] في ديوانه: " المعاقل " وكذا باللسان، وهى المنازل ترتفع عن مجرى السيل، والواحد منها معقل.
[2] المناقل: جمع منقل، وهو الطريق في الجبل. (304 - صحاح - 6) (*)

نام کتاب : الصحاح‌ تاج اللغة و صحاح العربية نویسنده : الجوهري، أبو نصر    جلد : 6  صفحه : 2413
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
فرمت PDF شناسنامه فهرست