responsiveMenu
فرمت PDF شناسنامه فهرست
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
نام کتاب : مناقب أمير المؤمنين نویسنده : الكوفي، محمد بن سليمان    جلد : 2  صفحه : 46
وقال المرزكي: حفروا بطيبة والغري وكربلا * وبطوس والزوراء وسامراء ما جئتهم في كربة إلا انجلت * وتبدل الضراء بالسراء قوم بهم غفرت خطيئة آدم * وجرت سفينة نوح فوق الماء وقال غيره: بطيبة نفسي والبقيع وكربلا * وطوس وسامرا وبغداد والنجف قبور متى تلمم بها تستدم بها * سوالف معنى مصطفالها ومؤتنف وقال آخر: بطيبة والغري وأرض طف * وبغداد وطوس وسر من را قبور أئمتي وهم هداتي * عليهم رحمة الرحمن تترى وقال عضد الدولة: سقى الله قبرا بالغري وحوله * قبور بمثوى الطهر مشتملات ورمسا بطوس لابنه وسميه * سقته السحاب الغر صفو فرات وام القرى فيها قبور منيرة * عليها من الرحمن خير صلات وفي ارض بغداد قبور زكية * وفي سر من راى معدن البركات فصل: في ظلامة أهل البيت عليهم السلام أبو جعفر عليه السلام في قوله تعالى (وعباد الرحمن الذين يمشون على الارض هونا) قال: هم الاوصياء من مخافة عدوهم. خطب أمير المؤمنين عليه السلام فقال: ما لنا ولقريش وما تنكر منا قريش غير انا أهل بيت شيد الله فوق بنيانهم بنيانا وأعلى الله فوق رؤسهم رؤسنا واختارنا الله عليهم فنقموا عليه ان اختارنا عليهم وسخطوا ما رضى الله وأحبوا ما كره الله فلما اختارنا عليهم شركناهم في حريمنا وعرفناهم الكتاب والسنة وعلمناهم الفرايض والسنن وحفظناهم الصدق واللين وديناهم الدين والاسلام فوثبوا علينا وجحدوا فضلنا ومنعونا حقنا والتوونا أسباب أعمالنا واعلامنا اللهم فاني أستعد يك على قريش فخذ لي بحقي منها ولا تدع مظلمتي لها وطالبهم يا رب بحقي فانك الحكم العدل فان قريشا صغرت قدري واستحلت المحارم مني واستخفت بعرضي وعشيرتي وقهرتني على ميراثي من ابن عمي


نام کتاب : مناقب أمير المؤمنين نویسنده : الكوفي، محمد بن سليمان    جلد : 2  صفحه : 46
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
فرمت PDF شناسنامه فهرست