responsiveMenu
فرمت PDF شناسنامه فهرست
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
نام کتاب : مناقب آل ابي طالب نویسنده : ابن شهرآشوب    جلد : 3  صفحه : 198
لو انهم أمنوا أبدوا عداوتهم * لكنهم قمعوا بالذل فانقمعوا أليس في الف شهر قد مضت لهم * سقوكم جزعا من بعدها جزع قال: فلما دخل معاوية الكوفة وذكر عليا (ع) فنال منه ومن الحسن والحسين فقال الحسن: أيها الذاكر عليا أنا الحسن وأبي علي وانت معاوية وابوك صخر وامي فاطمة وامك هند وجدي رسول الله وجدك حرب وجدتي خديجة وجدتك قبيلة فلعنة الله على أخملنا ذكرا وألئمنا حسبا وشرنا قوما وأقدمنا كفرا ونفاقا. قال محمد بن الحسن الكلاعي الحميري: من جده خيرة البرايا * ان عدد الفاخر العلاء ومن ابوه الوصي أعلى * من دخل الجنة اعنلاء إذ شتت الشرك واستنارت * دلائل تكشف العماء وامه فضلت ففاقت * بفضلها في الورى النساء وعمه في الجنان اضحى * يطير منهن حيث شاء هذا واعظم بجدتيه فضلا واوسعهما نداء وقال نصر بن المنتصر: من ذا يدانيه إذا قيل له * من قاب قوسين من الله دنا سادت نساء العالمين امه * وساد في الخلد ابوه المرتجى نجل نبي العالمين المصطفى * وابن امير المؤمنين المرتضى من ذا له جد تعالى ذكره * بالله مقرونا إذا قام الندا من كالنبي والوصي والده * وزوجه وابنيه اصحاب العبا وقال ابن طوطى: بنفسي نفسا بالبقيع تغيب * ونور هدى في قبره ظل يقبر إمام هدى عف الخلائق ماجد * تقي نقي ذو عفاف مطهر أشد عباد الله بأسا لدى الوغى * واجلي لكشف الامر وهو معسر وازهد في الدنيا واطيب محتدا * واطعن دون المحصنات واغير


نام کتاب : مناقب آل ابي طالب نویسنده : ابن شهرآشوب    جلد : 3  صفحه : 198
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
فرمت PDF شناسنامه فهرست