responsiveMenu
فرمت PDF شناسنامه فهرست
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
نام کتاب : ينابيع المودة لذو القربى نویسنده : القندوزي، سليمان بن ابراهيم    جلد : 1  صفحه : 215

آية إلاّ و قد عرفت بليل‌ [1] نزلت أم نهار [2] ، أم في سهل أم في جبل.

[24] الحمويني: بسنده عن شقيق عن ابن مسعود قال:

نزل القرآن‌ [3] على سبعة أحرف‌[ما منها حرف إلاّ]له ظهر و بطن و إنّ عند علي عليه السّلام علم القرآن ظاهره و باطنه‌ [4] .

[25] و عن الكلبي: قال ابن عباس: علم النبي صلّى اللّه عليه و آله و سلّم من علم اللّه، و علم علي من علم النبي صلّى اللّه عليه و آله و سلّم، و علمي من علم علي، و ما علمي و علم الصحابة في علم علي إلاّ كقطرة في سبعة أبحر.

[26] ابن المغازلي و موفق الخوارزمي: أخرجا بسنديهما، عن علقمة، عن‌[عبد اللّه‌] ابن مسعود رضي اللّه عنه قال:

كنت عند النبي صلّى اللّه عليه و آله و سلّم فسئل عن علم علي فقال:

قسمت الحكمة عشرة أجزاء فأعطي علي تسعة أجزاء و الناس جزء واحدا و هو أعلم بالعشر الباقي‌ [5] . (أيضا أخرجه موفق بن أحمد عن ابن مسعود) .

[27] موفق بن أحمد: بسنده عن سلمان رضي اللّه عنه عن النبي صلّى اللّه عليه و آله و سلّم أنّه قال:


[1] في المصدر: «أ بليل» .

[2] في المصدر: «بنهار» .

[24] فرائد السمطين 1/355 حديث 281.

[3] في المصدر: «إن القرآن أنزل» .

[4] في المصدر: «و إن علي بن أبي طالب عنده منه علم الظاهر و الباطن» .

[25] مناقب ابن شهرآشوب 2/30.

[26] المناقب لابن المغازلي: 286 حديث 328. المناقب للخوارزمي: 82 حديث 68. حلية الأولياء 1/65.

مقتل الحسين للخوارزمي: 43 حديث 79.

[5] لا يوجد في المصدر: «و هو أعلم بالعشر الباقي» .

[27] المناقب للخوارزمي: 82 حديث 67. فرائد السمطين 1/97 حديث 66.

نام کتاب : ينابيع المودة لذو القربى نویسنده : القندوزي، سليمان بن ابراهيم    جلد : 1  صفحه : 215
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
فرمت PDF شناسنامه فهرست