responsiveMenu
فرمت PDF شناسنامه فهرست
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
نام کتاب : الغيبة نویسنده : الشيخ الطوسي    جلد : 1  صفحه : 366
و [1] سألته عن ذلك، فقال: قد أمرت أن أجمع أمري. فمات بعد ذلك بشهرين رضي الله عنه وأرضاه [2]. 334 - وقال أبو نصر هبة الله: وجدت بخط أبي غالب الزراري رحمه الله وغفر له أن أبا جعفر محمد بن عثمان العمري رحمه الله مات في آخر جمادي الاولى سنة خمس وثلاثمائة. وذكر أبو نصر هبة الله [ بن ] [3] محمد بن أحمد أن أبا جعفر العمري رحمه الله مات في سنة أربع وثلاثمائة، وأنه كان يتولى هذا الامر نحوا من خمسين سنة يحمل [4] الناس إليه أموالهم، ويخرج إليهم التوقيعات بالخط الذي كان يخرج في حياة الحسن عليه السلام إليهم بالمهمات في أمر الدين والدنيا وفيما يسألونه [5] من المسائل بالاجوبة العجيبة رضي الله عنه وأرضاه [6]. قال أبو نصر هبة الله: إن قبر أبي جعفر محمد بن عثمان عند والدته في شارع باب الكوفة في الموضع الذي كانت دوره ومنازله (فيه) [7] وهو الآن في وسط الصحراء قدس سره [8].

[1] في البحار ونسختي " ح، ف " ثم سألته، وكذا في الكمال.
[2] عنه البحار: 51 / 351 وعن كمال الدين: 502 ح 29. وفي إثبات الهداة: 3 / 677 ح 74 عنهما وعن إعلام الورى: 422 نقلا عن ابن بابويه. وأخرجه في مدينة المعاجز: 612 ح 86 عن الكمال. وأورده في الخرائج: 3 / 1120 ح 36 عن ابن بابويه مختصرا.
[3] من البحار.
[4] في البحار: فيحمل.
[5] في نسخ " أ، ف، م " يسألون.
[6] يعرف الشيخ محمد بن عثمان العمري عند أهل بغداد بالشيخ الخلاني وقبره في بغداد اليوم معروف يزوره الناس للتبرك به، وفيه عمارة مشيدة.
[7] ليس في البحار.
[8] عنه البحار: 51 / 352 ح 4.

نام کتاب : الغيبة نویسنده : الشيخ الطوسي    جلد : 1  صفحه : 366
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
فرمت PDF شناسنامه فهرست