responsiveMenu
فرمت PDF شناسنامه فهرست
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
نام کتاب : الغيبة نویسنده : الشيخ الطوسي    جلد : 1  صفحه : 205
أحمد عبيدالله بن عبد الله بن طاهر وبين يديه رقعة أبي محمد عليه السلام فيها: إني نازلت الله في هذا الطاغي - يعني المستعين - وهو آخذه بعد ثلاث، فلما كان اليوم الثالث خلع، وكان من أمره ما كان إلى أن قتل [1]. 173 - وروى سعد بن عبد الله، عن أبي هاشم الجعفري قال: كنت محبوسا مع أبي محمد عليه السلام في حبس المهتدي بن الواثق فقال لي: يا با هاشم إن هذا الطاغي أراد أن يعبث [2] بالله في هذه اللية وقد بتر الله عمره وجعله للقائم من بعده، ولم يكن لي [3] ولد، وسأرزق ولدا. قال أبو هاشم: فلما أصبحنا شغب الاتراك على المهتدي فقتلوه وولي المعتمد مكانه، وسلمنا الله تعالى [4]. = وذكره البرقي في أصحاب الهادي والعسكري عليهما السلام بمثل ما ذكره الشيخ، وفي الاصل عمر بن محمد بن ريان الصيمري، وفي البحار: عمرو بن محمد بن ريان الصيمري، وفي نسخ " أ، ف، م " عمر بن محمد بن زياد الصيمري.

[1] عنه إثبات الهداة: 3 / 412 ح 45. وفي البحار: 50 / 248 ح 2 عنه وعن مناقب ابن شهر اشوب: 4 / 430 - نقلا من الطوسي - وعن الخرائج: 1 / 429 ح 8 عن علي بن محمد بن زياد الصيمري. وأخرجه في البحار المذكور: 313 عن مهج الدعوات: 274 عن الصيمري. وفي إثبات الهداة: 3 / 419 ح 66 عن الخرائج وكشف الغمة: 2 / 417 نقلا من دلائل الحميري نحوه. وفي كشف الغمة: 2 / 428 عن الخرائج. وفي مدينة المعاجز: 566 ح 49 عن دلائل الامامة: 225 نحوه. ورواه في إثبات الوصية: 211 عن محمد بن عمر الكاتب، عن علي بن محمد بن زياد الصيمري باختلاف في آخره. وفي الصراط المستقيم: 2 / 206 ح 6 مختصرا. ولاحظ تعليقة ح 177.
[2] في البحار ونسخ " أ، ف، م " يتعبث.
[3] في البحار: له.
[4] عنه إثبات الهداة: 3 / 412 ح 46. =

نام کتاب : الغيبة نویسنده : الشيخ الطوسي    جلد : 1  صفحه : 205
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
فرمت PDF شناسنامه فهرست