responsiveMenu
فرمت PDF شناسنامه فهرست
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
نام کتاب : الغيبة نویسنده : الشيخ الطوسي    جلد : 1  صفحه : 200
عليه السلام [1]. 166 - وروى يحيى بن بشار القنبري [2] قال: أوصى أبو الحسن عليه السلام إلى ابنه الحسن عليه السلام قبل مضيه بأربعة أشهر وأشهدني على ذلك وجماعة من الموالي [3]. وأما موت محمد في حياة أبيه عليه السلام: 167 - فقد رواه سعد بن عبد الله الاشعري قال: حدثني أبو هاشم داود بن القاسم الجعفري قال: كنت عند أبي الحسن عليه السلام وقت وفاة ابنه أبي جعفر - وقد كان أشار إليه ودل عليه - فإني لافكر في نفسي وأقول: هذه قضية أبي إبراهيم وقضية إسماعيل، فأقبل علي أبو الحسن عليه السلام فقال: نعم يا أبا هاشم بدا لله تعالى في أبي جعفر وصير مكانه أبا محمد، كما بدا لله في إسماعيل بعدما دل عليه أبو عبد الله عليه السلام ونصبه، وهو كما حدثت به نفسك وإن كره المبطلون، أبو محمد ابني الخلف من بعدي عنده ما تحتاجون إليه ومعه آلة الامامة والحمد لله [4] 168 - سعد، عن علي بن محمد الكليني، عن إسحاق بن محمد النخعي [5]،

[1] عنه البحار: 50 / 242 ح 10 وإثبات الهداة: 3 / 394 ح 21.
[2] عده ابن شهر اشوب من رواة النص على أبي محمد العسكري من أبيه عليهما السلام (المناقب باب إمامة أبي محمد العسكري عليه السلام) وفي الكافي: يحيى بن يسار.
[3] عنه البحار: 50 / 246 ح 21 وعن إعلام الورى: 351 - عن محمد بن يعقوب - وإرشاد المفيد: 335 باسناده عن الكليني. وفي إثبات الهداة: 3 / 391 ح 1 عنها وعن الكافي: 1 / 325 ح 1 وكشف الغمة: 2 / 404 نقلا من الارشاد. وأخرجه في حلية الابرار: 2 / 505 عن الكافي. وفي المستجاد: 516 عن الارشاد.
[4] تقدم في ح 84 وله تخريجات ذكرناها هناك.
[5] قال النجاشي: إسحاق بن محمد بن أحمد بن أبان بن مرار بن عبد الله يعرف عبد الله، عقبة وعقاب بن الحرث النخعي أخو الاشتر وهو معدن التخليط.

نام کتاب : الغيبة نویسنده : الشيخ الطوسي    جلد : 1  صفحه : 200
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
فرمت PDF شناسنامه فهرست