responsiveMenu
فرمت PDF شناسنامه فهرست
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
نام کتاب : الإرشاد نویسنده : الشيخ المفيد    جلد : 2  صفحه : 384
وكتب عليها: هؤلاء سراق الكعبة " [1]. وروى أبو الجارود، عن أبي جعفر عليه السلام في حديث طويل أنه " إذا قام القائم عليه السلام سار إلى الكوفة، فيخرج منها بضعة عشر ألف نفس يدعون البترية عليهم السلاح، فيقولون له: ارجع من حيث جئت فلا حاجة لنا في بني فاطمة، فيضع فيهم السيف حتى يأتي على آخرهم، ويدخل الكوفة فيقتل بها كل منافق مرتاب، ويهدم قصورها، ويقتل مقاتلتها حتى يرضى الله عز وعلا " [2]. وروى أبو خديجة، عن أبي عبد الله عليه السلام قال: " إذا قام [3] القائم عليه السلام جاء بأمر جديد، كما دعا رسول الله صلى الله عليه وآله في بدو الاسلام إلى أمر جديد " [4]. وروى علي بن عقبة، عن أبيه قال: إذا قام القائم عليه السلام حكم بالعدل، وارتفع في أيامه الجور، وأمنت به السبل، وأخرجت الارض بركاتها، ورد كل حق إلى أهله، ولم يبق أهل دين حتى يظهروا الاسلام ويعترفوا بالايمان، أما سمعت الله تعالى يقول: (وله أسلم من في السماوات والارض طوعا وكرها وإليه يرجعون " [5] وحكم بين الناس بحكم داود وحكم محمد عليهما السلام، فحينئذ تظهر الارض كنوزها وتبدي بركاتها، فلا يجد الرجل منكم يومئذ موضعا لصدقته ولا لبره

[1] اعلام الورى: 431، ونحوه في غيية الطوسي: 472 / 492، ونقله العلامة المجلسي في البحار 52: 338 / 8.
[2] اعلام الورى: 431، ونقله العلامة المجلسي في البحار 52: 338 / 81.
[3] من هنا سقط من نسخة " م " إلى لفظة: قد أوردنا في كل باب من هذا الكتاب طرفا....
[4] نقله العلامة المجلسي في البحار 52: 338 / 82.
[5] آل عمران 3: 83. (*)

نام کتاب : الإرشاد نویسنده : الشيخ المفيد    جلد : 2  صفحه : 384
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
فرمت PDF شناسنامه فهرست