responsiveMenu
فرمت PDF شناسنامه فهرست
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
نام کتاب : الارشاد نویسنده : الشيخ المفيد    جلد : 2  صفحه : 302
أخبرني أبو القاسم جعفر بن محمد، عن محمد بن يعقوب، عن (علي بن محمد، عن إبراهيم بن محمد الطاهري) [1] قال: مرض المتوكل من خراج [2] خرج به فأشرف منه على الموت، فلم يجسر أحد أن يمسه بحديدة، فنذرت أمه إن عوفي أن تحمل إلى أبي الحسن علي بن محمد مالا جليلا من مالها. وقال له الفتح بن خاقان: لو بعثت إلى هذا الرجل - يعني أبا الحسن - فسألته فإنه ربما كان عنده صفة شئ يفرج الله به عنك. فقال: ابعثوا إليه. فمضى الرسول ورجع فقال: خذوا كسب [3] الغنم فديفوه بماء ورد، وضعوه على الخراج، فإنه نافع بإذن الله. فجعل من بحضرة المتوكل يهزأ من قوله، فقال لهم الفتح: وما يضر من تجربة ما قال، فوالله إني لارجو الصلاح به، فأحضر الكسب وديف بماء الورد ووضع على الخراج، فانفتح وخرج ما كان فيه. = 279 ونقله العلامة المجلسي في البحار 50: 158 / 48.

[1] كذا نقل العلامة المجلسي في البحار عن نسخة الارشاد، وهو الموجود في الكافي الذي هو مصدر الحديث، والنسخ هنا مشوشة، فقد ورد في " ش " و " م ": علي بن ابراهيم بن محمد، وفي " ح ": علي بن ابراهيم عن ابراهيم بن محمد، والظاهر صحة ما أثبتناه فقد يأتي في متن الحديث: قال ابراهيم بن محمد. ثم ان عمدة الاختلاف في النسخ في لقب ابراهيم بن محمد، ففي " ش ": الطاهي وكتب في ذيله: هكذا، وفي هامش " ش ": الطائفي ع صح، وأيضا في هامش " ش " نسخة اخرى: الطاهري وجعل فوقه علامة التصحيح وكتب تحته: لا غير، وفي " م ": الطائفي وفوقه علامة التصحيح وجعل (الطاهري) في هامشه نسخة، وفي " ح " غير واضحة مرددة بين الطاهي والطائفي.
[2] الخراج: ما يخرج في البدن من القروح. " 5 الصحاح - خرج - 1: 309 ".
[3] في هامش " ش " و " م ": يعني الكسب الذي يعلفه الغنم.

نام کتاب : الارشاد نویسنده : الشيخ المفيد    جلد : 2  صفحه : 302
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
فرمت PDF شناسنامه فهرست