responsiveMenu
فرمت PDF شناسنامه فهرست
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
نام کتاب : الإرشاد نویسنده : الشيخ المفيد    جلد : 2  صفحه : 116
فزقت [1] زينب عليها السلام وبكت وقالت له: لعمري لقد قتلت كهلي، وأبدت [2] أهلي، وقطعت فرعي، واجتثثت أصلي، فإن يشفك هذا فقد اشتفيت. فقال ابن زياد: هذه سجاعة، ولعمري لقد كان أبوها سجاعا شاعرا. فقالت: ما للمرأة والسجاعة ؟ إن لي عن السجاعة لشغلا، ولكن صدري نفث بما قلت. وعرض عليه علي بن الحسين عليهما السلام فقال له: من أنت ؟ فقال: " أنا علي بن الحسين ". فقال: أليس قد قتل الله علي بن الحسين ؟. فقال له علي عليه السلام: " قد كان لي أخ يسمى عليا قتله الناس ". فقال له ابن زياد: بل الله قتله. فقال علي بن الحسين عليه السلام: " (الله يتوفى الانفس حين موتها) " [3]. فغضب ابن زياد وقال: وبك جرأة لجوابي وفيك بقية للرد علي ؟ ! اذهبوا به فاضربوا عنقه. فتعلقت به زينب عمته وقالت: يا ابن زياد، حسبك من دمائنا، واعتنقته وقالت: والله لا أفارقه فإن قتلته

[1] فزقت: اي صاحت " الصحاح - زقا - 6: 2368 " وفي هامش " ش " وم ": فرقت.
[2] في " م " وهامش " ش ": وأبرزت.
[3] الزمر 39: 42.

نام کتاب : الإرشاد نویسنده : الشيخ المفيد    جلد : 2  صفحه : 116
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
فرمت PDF شناسنامه فهرست