responsiveMenu
فرمت PDF شناسنامه فهرست
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
نام کتاب : وسائل الشيعة ط-آل البیت نویسنده : الحر العاملي، الشيخ أبو جعفر    جلد : 7  صفحه : 381

الدواء ، والخميس تقضى فيه الحوائج ، والجمعة للتنظيف والتطيب وهو عيد للمسلمين ، وهو أفضل من الفطر والأضحى ، ويوم غدير خم أفضل الأعياد وهو الثامن عشر من ذي الحجة [١] ، ويخرج قائمنا أهل البيت يوم الجمعة ، وتقوم القيامة يوم الجمعة ، وما من عمل أفضل يوم الجمعة من الصلاة على محمد وآله.

[ ٩٦٣٦ ] ١٩ ـ وفي كتاب ( إكمال الدين ) : عن غير واحد من أصحابنا ، عن أبي علي محمد بن همام ، عن عبدالله بن جعفر ، عن أحمد بن هلال ، عن محمد بن أبي عمير ، عن سعيد بن غزوان ، عن أبي بصير ، عن أبي عبدالله عليه‌السلام ، عن آبائه عليهم‌السلام قال : قال رسول الله صلى‌الله‌عليه‌وآله : إن الله عزّ وجلّ اختار من الأيام الجمعة ، ومن الشهور شهر رمضان ، ومن الليالي ليلة القدر ، واختارني على جميع الأنبياء ، واختار مني علياً وفضله على جميع الأوصياء ، الحديث ، وفيه نص على الأئمة الإثني عشر عليهم‌السلام.

[ ٩٦٣٧ ] ٢٠ ـ أحمد بن فهد في ( عدة الداعي ) عن أحدهما عليهما‌السلام قال : إن العبد المؤمن ليسأل الله الحاجة فيؤخر الله قضاء حاجته التي سأل إلى يوم الجمعة.

[ ٩٦٣٨ ] ٢١ ـ وعن الباقر عليه‌السلام قال : إذا أردت أن تتصدق بشيء قبل الجمعة فأخره إلى يوم الجمعة.

[ ٩٦٣٩ ] ٢٢ ـ وعن النبي صلى‌الله‌عليه‌وآله قال : [١] الجمعة سيد الأيام


[١] في المصدر زيادة : وكان يوم الجمعة.

١٩ ـ إكمال الدين : ٢٨١ | ٣٢.

٢٠ ـ عدة الداعي : ٣٨.

٢١ ـ عدة الداعي : ٣٧.

٢٢ ـ عدة الداعي : ٣٨.

[١] في المصدر زيادة : إن يوم.

نام کتاب : وسائل الشيعة ط-آل البیت نویسنده : الحر العاملي، الشيخ أبو جعفر    جلد : 7  صفحه : 381
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
فرمت PDF شناسنامه فهرست