responsiveMenu
فرمت PDF شناسنامه فهرست
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
نام کتاب : وسائل الشيعة ط-آل البیت نویسنده : الحر العاملي، الشيخ أبو جعفر    جلد : 7  صفحه : 170

فافزعوا في كل أمر تأخذون فيه وترجون تمامه وبلوغ غايته ، فقولوا عند افتتاح كل أمر صغير أو عظيم : بسم الله الرحمن الرحيم ، أي : أستعين على هذا الأمر بالله ، الحديث.

ورواه العسكري عليه‌السلام في ( تفسيره ) إلى قوله : عند تركه قول : بسم الله ، وكذا الذي قبله [١].

[ ٩٠٣١ ] ٣ ـ أحمد بن أبي عبدالله البرقي في ( المحاسن ) عن أبيه ، عن محمد بن سنان ، عن العلاء بن الفضيل ، عن أبي عبدالله عليه‌السلام قال : إذا توضأ أحدكم ولم يسم كان للشيطان في وضوئه وصلاته [١] شرك ، وإن أكل أو شرب أو لبس وكل شيء صنعه ينبغي له أن يسمي عليه ، فان لم يفعل كان للشيطان فيه شرك.

وعن محمد بن سنان ، عن حماد بن عثمان ، عن ربعي بن عبدالله ، عن الفضيل ، عن أبي عبدالله عليه‌السلام ، مثله.

وعن محمد بن عيسى ، عن العلاء ، عن الفضيل ، عن أبي عبدالله عليه‌السلام ، مثله.

[ ٩٠٣٢ ] ٤ ـ الحسن بن علي العسكري عليه‌السلام في ( تفسيره ) : عن آبائه ، عن علي عليه‌السلام ـ في حديث ـ أن رجلا قال له : إن رأيت أن تعرفني ذنبي الذي امتحنت به في هذا المجلس ، فقال : تركك حين جلست أن تقول : بسم الله الرحمن الرحيم ، إن رسول الله صلى‌الله‌عليه‌وآله حدثني عن الله عز وجل أنه قال : كل أمر ذي بال لا يذكر بسم الله فيه فهو أبتر.


[١] تفسير الامام العسكري عليه‌السلام : ٢١ ، ٢٢ | ٥ ، ٧.

٣ ـ المحاسن : ٤٣٠ | ٢٥٢ ، أورده في الحديث ١٢ من الباب ٢٦ من أبواب الوضوء.

[١] ليس في المصدر.

٤ ـ تفسير الامام العسكري عليه‌السلام : ٢٤ و ٢٥.

نام کتاب : وسائل الشيعة ط-آل البیت نویسنده : الحر العاملي، الشيخ أبو جعفر    جلد : 7  صفحه : 170
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
فرمت PDF شناسنامه فهرست