responsiveMenu
فرمت PDF شناسنامه فهرست
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
نام کتاب : وسائل الشيعة - ط الإسلامية نویسنده : الحر العاملي، الشيخ أبو جعفر    جلد : 14  صفحه : 7
الصدوق بإسناده عن عبد الله بن ميمون مثله.
[2] وزاد: وقال: قال النبي صلى الله عليه وآله: ركعتان يصليهما متزوج أفضل من رجل عزب يقوم ليله ويصوم نهاره.
[3] وعن علي بن محمد بن بندار، عن أحمد بن محمد بن خالد، عن محمد بن علي عن عبد الرحمن بن خالد، عن محمد الأصم، عن أبي عبد الله عليه السلام قال: قال رسول الله صلى الله عليه وآله: رذال موتاكم العزاب. ورواه الصدوق مرسلا إلا أنه قال: أرذال [4] وعنه، عن أحمد، عن ابن فضال، وجعفر بن محمد، عن ابن القداح عن أبي عبد الله عليه السلام قال: جاء رجل إلى أبي عليه السلام فقال له: هل لك من زوجة؟
قال: لا، فقال أبي: ما أحب أن لي الدنيا وما فيها واني بت ليلة وليست لي زوجة، ثم قال: الركعتان يصليهما رجل متزوج أفضل من رجل أعزب يقوم ليله ويصوم نهاره. ثم أعطاه أبي سبعة دنانير ثم قال: تزوج بهذه، ثم قال أبي: قال رسول الله صلى الله عليه وآله: اتخذوا الأهل فإنه أرزق لكم.
[5] ورواه الحميري في (قرب الإسناد) عن محمد بن عيسى، عن عبد الله بن ميمون القداح مثله، وزاد " قال خ " ما أفاد عبد فائدة خيرا من زوجة صالحة إذا رآها سرته، وإذا غاب عنها حفظته في نفسها وماله. روز ورواه الشيخ بإسناده عن علي بن الحسن، عن الحسن بن علي بن يوسف، عن صفوان بن يحيى، عن عبد الله بن المغيرة، عن أبي الحسن عليه السلام قال: جاء رجل إلى أبي جعفر عليه السلام وذكر نحوه إلا قوله: ويصوم نهاره أعزب.
[6] وعنه، عن أحمد، عن أبيه، عن عبد الله بن المغيرة، عن أبي الحسن عليه السلام مثله


[2] الفقيه: ج 2 ص 123.
[3] الفروع: ج 2 ص 4، الفقيه: ج 2 ص 123، يب: ج 2 ص 183، في: (محمد بن يعقوب
عن علي بن محمد عن محمد بن علي) رواه المفيد في المقنعة: ص 77، وفيه: شرار موتاكم.
(4 6) الفروع: ج 2 ص 5، قرب الإسناد: ص 11 فيه، (جعفر بن محمد عن أبيه) وفيه: (حدثني
بذلك سنة ثمان وتسعين ومائة ثم قال أبى) يب: ج 2 ص 183 و 227 راجع.


نام کتاب : وسائل الشيعة - ط الإسلامية نویسنده : الحر العاملي، الشيخ أبو جعفر    جلد : 14  صفحه : 7
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
فرمت PDF شناسنامه فهرست