responsiveMenu
فرمت PDF شناسنامه فهرست
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
نام کتاب : وسائل الشيعة - ط الإسلامية نویسنده : الحر العاملي، الشيخ أبو جعفر    جلد : 11  صفحه : 511
[6] قال: وقال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم كل بدعة ضلالة، وكل ضلالة سبيلها إلى النار [7] قال: وقال علي عليه السلام: من مشى إلى صاحب بدعة فوقره فقد سعى في هدم الاسلام وفي (عقاب الأعمال) عن أبيه، عن سعد بن عبد الله، عن أحمد بن أبي عبد الله عن أبيه، عن هارون بن الجهم، عن حفص بن عمر، عن أبي عبد الله عليه السلام مثله.
وعن محمد بن موسى بن المتوكل، عن الحميري، عن محمد بن الحسين، عن الحسن بن محبوب وذكر الذي قبله.
[8] وعن محمد بن الحسن، عن الصفار، عن يعقوب بن يزيد، عن حماد بن عيسى، عن حريز رفعه قال: كل بدعة ضلالة، وكل ضلالة سبيلها إلى النار.
[9] وفي (عيون الأخبار) عن محمد بن الحسن، عن الصفار، عن محمد بن يحيى عن أحمد بن محمد، عن الحسين بن سعيد، عن محمد بن جمهور، عن أحمد بن الفضل، عن يونس بن عبد الرحمن (في حديث) قال: روينا عن الصادقين عليهم السلام انهم قالوا: إذا ظهرت البدع فعلى العالم ان يظهر علمه، فإن لم يفعل سلب نور الايمان.


[6] الفقيه: ج 2 ص 191.
[7] الفقيه: ج 2 ص 191، عقاب الأعمال: ص 33 فيه: (جعفر بن عمر) أخرجه عن المحاسن
في 3 / 39.
[8] عقاب الأعمال: 33.
[9] عيون الأخبار: ص 63، صدره: قال: لما مات أبو الحسن عليه السلام وليس من قوامه أحد
الا وعنده المال الكثير، وكان ذلك سبب وقفهم وجحودهم لموته، وكان عند زياد القندي سبعون
ألف دينار وعند علي بن أبي حمزة ثلاثون ألف دينار، قال: فلما رأيت ذلك وتبين لي الحق وعرفت
من أمر أبي الحسن الرضا عليه السلام ما عرفت تكلمت ودعوت الناس إليه، قال: فبعثنا إلي وقالا
لي: ما يدعوك إلى هذا؟ ان كنت تريد المال فنحن نغنيك؟ وضمنا لك عشرة آلاف دينار، وقالا
لي: كف: فأبيت وقلت لهما: انا روينا اه‌. ذيله: وما كنت لأدع الجهاد في أمر الله عز وجل على
كل حال، فناصباني وأضمرا لي العداوة.


نام کتاب : وسائل الشيعة - ط الإسلامية نویسنده : الحر العاملي، الشيخ أبو جعفر    جلد : 11  صفحه : 511
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
فرمت PDF شناسنامه فهرست