responsiveMenu
فرمت PDF شناسنامه فهرست
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
نام کتاب : وسائل الشيعة - ط الإسلامية نویسنده : الحر العاملي، الشيخ أبو جعفر    جلد : 11  صفحه : 220
خفضه الله، ومن اقتصد في معيشته رزقه الله، ومن بذر حرمه الله، ومن أكثر ذكر الموت أحبه الله.
[2] وعن الحسين بن محمد، عن معلى بن محمد، عن الحسن بن علي الوشاء، عن داود الحمار، عن أبي عبد الله عليه السلام مثله، وقال: من أكثر ذكر الموت أظله الله في جنته.
[3] وعن علي بن إبراهيم، عن أبيه، عن ابن أبي عمير، عن هشام بن سالم، عن أبي عبد الله عليه السلام قال: مر علي بن الحسين عليهما السلام على المجذمين وهو راكب حماره وهم يتغدون فدعوه إلى الغداء فقال: أما لولا أنى صائم لفعلت، فلما صار إلى منزله أمر بطعام فصنع وأمر أن يتنوقوا فيه، ثم دعاهم فتغدوا عنده وتغدى معهم.
(20510) [4] محمد بن الحسين الرضى في (نهج البلاغة) عن أمير المؤمنين عليه السلام قال: القناعة مال لا ينفد. أقول: وتقدم ما يدل على ذلك، ويأتي ما يدل عليه.

باب 32 : وجوب إيثار رضى الله على هوى النفس وتحريم العكس
[1] محمد بن يعقوب، عن الحسين بن محمد، عن معلى بن محمد، عن الحسن بن


[2] الأصول: ص 368 (باب التواضع) أورد قطعة منه في ج 1 في 2 / 23 من الاحتضار.
[3] الأصول: ص 369.
[4] نهج البلاغة: القسم الثاني: ص 156 و 255 قال الشريف في الموضع الثاني: وقد روى
بعضهم هذا الكلام لرسول الله (صلى الله عليه وآله).
تقدم ما يدل على ذلك في ج 1 في 12 / 20 من مقدمة العبادات وهنا في ب 28 وذيله، راجع
ب 58 وذيله، ويأتي ما يدل على ذلك في ج 8 في ب 81 من آداب المائدة وذيله.
باب 32 - فيه 7 أحاديث:
[1] الأصول: ص 377، الخصال: ج 1 ص 5 فيه: يقول: بجلالي وجمالي وبهائي وعلائي وارتفاعي
لا يؤثر عبد هواي على هواه الا جعلت غناه في نفسه، وهمه في آخرته، وكففت عنه ضيعته،
وضمنت.


نام کتاب : وسائل الشيعة - ط الإسلامية نویسنده : الحر العاملي، الشيخ أبو جعفر    جلد : 11  صفحه : 220
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
فرمت PDF شناسنامه فهرست