responsiveMenu
فرمت PDF شناسنامه فهرست
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
نام کتاب : الكافي- ط الاسلامية نویسنده : الشيخ الكليني    جلد : 2  صفحه : 284
إلا كالانعام [1] " لان الدابة إنما تحمل بروح القوة وتعتلف بروح الشهوة وتسير بروح البدن، فقال [له] السائل: أحييت قلبي بإذن الله يا أمير المؤمنين.
17 - علي بن إبراهيم، عن محمد بن عيسى، عن يونس، عن داود قال: سألت أبا عبد الله (عليه السلام) عن قول رسول الله (صلى الله عليه وآله): إذا زنا الرجل فارقه روح الايمان؟ قال: فقال: هو مثل قول الله عز وجل [: " ولا تيمموا الخبيث منه تنفقون [2] " ثم قال: غير هذا أبين منه، ذلك قول الله عز وجل]: " وأيدهم بروح منه " هو الذي فارقه.
18 - يونس، عن ابن بكير، عن سليمان بن خالد، عن أبي عبد الله (عليه السلام) قال: " إن الله لا يغفر أن يشرك به ويغفر ما دون ذلك لمن يشاء [3] " الكبائر فما سواها قال: قلت: دخلت الكبائر في الاستثناء قال: نعم. [4].
19 - يونس، عن إسحاق بن عمار قال: قلت لأبي عبد الله (عليه السلام): الكبائر فيها استثناء أن يغفر لمن يشاء؟ قال: نعم.
20 - يونس، عن ابن مسكان، عن أبي بصير، عن أبي عبد الله (عليه السلام) قال: سمعته يقول: " ومن يؤت الحكمة فقد أوتي خيرا كثيرا [5] " قال: معرفة الامام واجتناب الكبائر التي أوجب الله عليها النار.
21 - علي بن إبراهيم، عن أبيه، عن ابن أبي عمير، عن محمد بن حكيم قال: قلت: لأبي الحسن (عليه السلام): الكبائر تخرج من الايمان؟ فقال: نعم وما دون الكبائر


[1] الفرقان: 44.
[2] ما بين القوسين ليس في بعض النسخ وهو أظهر وعلى تقديره فصدر الآية " يا أيها الذين
آمنوا انفقوا من طيبات ما كسبتم ومما أخرجنا لكم من الأرض ولا تيمموا الخبيث منه تنفقون "
سورة البقرة آية 268. وقوله سبحانه: " تنفقون " حال مقدرة من فاعل " تيمموا " ويجوز أن
يتعلق به منه ويكون الضمير للخبيث.
[3] النساء: 48.
[4] قوله: " في الاستثناء " أي في التعليق بالمشيئة.
[5] البقرة: 269.


نام کتاب : الكافي- ط الاسلامية نویسنده : الشيخ الكليني    جلد : 2  صفحه : 284
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
فرمت PDF شناسنامه فهرست