responsiveMenu
فرمت PDF شناسنامه فهرست
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
نام کتاب : جواهر الكلام نویسنده : النجفي، الشيخ محمد حسن    جلد : 4  صفحه : 307

العالمين » إلى غير ذلك من الأخبار الكثيرة المشتملة على كثير من المستحبات التي لم يذكرها المصنف كقراءة آية الكرسي والفاتحة والمعوذتين وقل هو الله أحد والتعوذ من الشيطان وغير ذلك فلاحظ.

وهذه الأخبار وإن اختلفت في الجملة بالنسبة إلى كيفية التلقين ، لكن لا بأس في العمل بالجميع ، لظهورها في كون المراد تذكير الميت وتفهيمه في هذه الحال ذلك ، ومنه ما ذكره الشيخان والعلامة في المنتهى‌ « يا فلان بن فلان اذكر العهد الذي خرجت عليه من دار الدنيا شهادة أن لا إله إلا الله ، وأن محمدا صلى‌الله‌عليه‌وآله‌وسلم عبده ورسوله ، وأن عليا أمير المؤمنين ، والحسن والحسين عليهم‌السلام ويذكر الأئمة إلى آخرهم أئمتك أئمة هدى أبرار » كذا في المقنعة بالتنكير ، وغيره ذكر أئمة الهدى بالتعريف ، قال المفيد : فإنه إذا لقنه ذلك كفى المسألة بعد الدفن إن شاء الله ، فتأمل.

ثم إن هذا التلقين هو التلقين الثاني ، وعن بعضهم جعله ثالثا بدعوى استحباب التلقين عند التكفين ، ولم نقف له على مستند.

ومما سمعته من خبر إسحاق بن عمار يستفاد استحباب أن يدعو له بعد التلقين بما عرفت ، وفي‌ خبر سماعة [١] قال : « قلت لأبي عبد الله عليه‌السلام : ماذا أقول إذا أدخلت الميت منا قبره؟ قال : قل : اللهم هذا عبدك » إلى آخره. وفي‌ خبر محمد بن مسلم عن أحدهما عليهما‌السلام [٢] « إذا وضع الميت في لحده فقل : بسم الله وفي سبيل الله وعلى ملة رسول الله صلى‌الله‌عليه‌وآله‌وسلم ، اللهم عبدك وابن عبدك نزل بك وأنت خير منزول به ، اللهم افسح له في قبره ، وألحقه بنبيه ، اللهم إنا لا نعلم منه إلا خيرا وأنت أعلم به منا » الخبر ، إلى غير ذلك من الأخبار التي يشبه بعضها بعضا ، وقد تقدم استحباب الدعاء له عند نزوله ، كما أنه في‌ خبر آخر لسماعة‌


[١] الوسائل ـ الباب ـ ٢١ ـ من أبواب الدفن ـ حديث ٣.

[٢] الوسائل ـ الباب ـ ٢١ ـ من أبواب الدفن ـ حديث ٢.

نام کتاب : جواهر الكلام نویسنده : النجفي، الشيخ محمد حسن    جلد : 4  صفحه : 307
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
فرمت PDF شناسنامه فهرست