responsiveMenu
فرمت PDF شناسنامه فهرست
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
نام کتاب : الدروس الشرعية في فقه الإمامية نویسنده : الشهید الاول    جلد : 2  صفحه : 20

بالمأثور أو بما حضر، ثمّ يستقبل القبلة و يدعو بما أحبّ، ثمّ يصلّي ركعتي الزيارة بالمسجد و يدعو بعدها.

و ليكثر من الصلاة بالمسجد و خصوصاً الروضة، و هي ما بين القبر و المنبر، و روى البزنطي [1] عن عبد الكريم عن أبي بصير عن الصادق عليه السَّلام حدّ الروضة من مسجد رسول اللّٰه صلّى اللّٰه عليه و آله إلى طرف الظلال، قال البزنطي: و قال بعضهم: ما بين القبر و المنبر إلى طرف الظلال، و قال أبو بصير:

حدّ مسجد رسول اللّٰه صلّى اللّٰه عليه و آله إلى الأساطين يمين المنبر إلى الطريق ممّا يلي سوق الليل.

و يستحبّ للزائر أن يأتي بعد الزيارة منبر رسول اللّٰه صلّى اللّٰه عليه و آله، و يمسح رمّانتيه و إن لم يكن منبر رسول اللّٰه صلّى اللّٰه عليه و آله باقياً.

و يستحبّ صيام ثلاثة أيّام بالمدينة معتكفاً بالمسجد، و أفضلها الأربعاء و الخميس و الجمعة، و يصلّي ليلة الأربعاء عند أُسطوانة أبي لبابة، و اسمه بشير ابن عبد المنذر الأنصاري شهد بدراً، و هي أُسطوانة التوبة، و يقيم عندها يوم الأربعاء، ثمّ يصلّي ليلة الخميس عند الأُسطوانة التي تلي مقام النبيّ صلّى اللّٰه عليه و آله و مصلاه، و يصلّي ليلة الجمعة عند مقام النبيّ صلّى اللّٰه عليه و آله.

و كلّما دخل المسجد سلّم على النبيّ صلّى اللّٰه عليه و آله.

ثمّ يأتي البقيع فيزور الأئمّة الأربعة و فاطمة بنت رسول اللّٰه صلّى اللّٰه عليه و آله، بعد أن يكون قد زارها بالروضة و بيتها، و قيل: يزورها مع الأئمّة الأربعة عليهم السَّلام، ثمّ يزور قبر إبراهيم ابن رسول اللّٰه صلّى اللّٰه عليه و آله، و عبد اللّٰه‌


[1] لم نعثر في الكتب الأربعة و غيرها عليه بهذا الإسناد، و ذكره في الوسائل بسندٍ آخر عن أبي بصير مع اختلافٍ يسير، و لكن لم يذكر قول البزنطي، راجع وسائل الشيعة: باب 58 من أبواب أحكام المساجد ح 3 ج 3 ص 546.

نام کتاب : الدروس الشرعية في فقه الإمامية نویسنده : الشهید الاول    جلد : 2  صفحه : 20
   ««صفحه‌اول    «صفحه‌قبلی
   جلد :
صفحه‌بعدی»    صفحه‌آخر»»   
   ««اول    «قبلی
   جلد :
بعدی»    آخر»»   
فرمت PDF شناسنامه فهرست